اكتشاف سر صعوبة التنفس لدى أصحاب الوزن الزائد

0
59

المعلومة/ متابعة…

اكتشف علماء أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن تتراكم الدهون لديهم في الرئتين، ما يجعل التنفس أكثر صعوبة.

ومنذ فترة طويلة، ترتبط مشكلات الجهاز التنفسي، مثل الربو، بحالة ارتفاع مؤشر كتلة الجسم، ولكن سبب ذلك لم يكن واضحا تماما.

وأشارت الأبحاث السابقة إلى أن الرئتين تتعرضان للضغط، نتيجة الوزن الزائد.

ولأول مرة، وجدت دراسة أجراها باحثون أستراليون أن الأنسجة الدهنية تسد جدران مجرى الهواء، وتحد من وصول كميات كافية من الأكسجين.

ووجد مستشفى Sir Charles Gairdner وجامعة Western Australia في بيرث، أن الأنسجة الدهنية الزائدة – وهي الاسم الطبي للدهون في الجسم – تضخم سماكة جدران مجرى الهواء وتسبب العدوى بها.

وحلل الباحثون، بقيادة جون إليوت، 52 رئة بعد الوفاة، تم التبرع بها لشركة Airway Tissue Biobank.

وتنتمي 15 رئة إلى  أفراد لم يعانوا من الربو، و 21 من مصابي الربو لكنهم ماتوا لأسباب أخرى، و16 فردا توفوا جراء الربو.

وفُحص ما مجموعه 1373 مجرى هواء تحت المجهر، باستخدام أصباغ تحدد الأنسجة الدهنية. وقورنت كمية الأنسجة الدهنية بمؤشر كتلة الجسم.

وأظهرت النتائج وجود علاقة إيجابية بين تراكم الأنسجة الدهنية في جدران مجرى الهواء، وارتفاع مؤشر كتلة الجسم للفرد.

وتبين أن أولئك الذين عانوا من الربو، كان لديهم أيضا تراكم للدهون في شرايينهم.

وأشاد البروفيسور تيري تروسترز، رئيس الجمعية الأوروبية للجهاز التنفسي، بالنتائج التي توصلت إليها الدراسة، التي نُشرت في المجلة الأوروبية للجهاز التنفسي.

وقال تيري: “هذا اكتشاف مهم حول العلاقة بين وزن الجسم وأمراض الجهاز التنفسي، لأنه يوضح كيف أن زيادة الوزن أو السمنة قد تزيد الأعراض سوءا لدى المصابين بالربو”.  انتهى 25