الشفافية الدولية: العراق حقق تقدما ملموسا بتطبيق المعيار الدولي لحوكمة النفط والغاز

0
68

المعلومة/ ترجمة …

اكد تقرير لمؤسسة الشفافية للصناعات الاستخراجية الدولية، الاثنين، أن اداء العراق في تنفيذ متطلبات معيار الشفافية  قد تحسن بشكل ملحوظ منذ أول عملية تحقق من الصحة في البلاد في عام 2017.

ونقل موقع المؤسسة في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن رئيس مجلس المؤسسة هيلين كيلر قولها إن “تنفيذ العراق لمعيار الشفافية كشف عن 45 مليار دولار مقدار مبيعات النفط الخام العراقي سنويا “.

واضافت أن ” التحدي الان يكمن في قيام العراق بتعزيز الرقابة على اصحاب المصلحة المتعددين على صناعاته الاستخراجية واستخدام هذه الشفافية الناشئة لتعزيز المساءلة في إدارة موارده الطبيعية.”

وتابع التقرير أن “المؤسسة اقرت بالتقدم الذي أحرزه العراق ، من خلال مبادرة (EITI ) ، في الكشف عن المعلومات التي لم يكن من الممكن الوصول إليها من قبل بدءاً من البيانات المتعلقة بحقول النفط وحقوق الملكية النفطية إلى نشر البيانات المالية للمؤسسات المملوكة للدولة للنفط والغاز”.

من جانبه قال نائب رئيس الوزراء ووزير النفط العراقي ثامر الغضبان إن” نتائج التحقق الثاني تعكس جهودنا المتضافرة لفتح إدارة صناعة النفط والغاز العراقية من خلال إفصاحات منتظمة وشاملة”.

واشار التقرير الى أنه “ومع ذلك ، فإن هذه الشفافية الناشئة لم تقابلها جهود متكافئة لضمان مساهمة البيانات في النقاش العام واتخاذ القرارات، حيث أن من شأن الكشف المنتظم للبيانات التي يتطلبها المعيار أن يُمكّن العراق من التركيز على استخدام البيانات لتحسين المساءلة في إدارة قطاع النفط والغاز”.

وكان قرار مجلس إدارة مؤسسة الشفافية الخاص بالعراق قد منح البلاد 18 شهرًا لمعالجة 12 فجوة في تنفيذه المعايير قبل المصادقة الثالثة في 17 نيسان من عام 2021. انتهى/ 25 ض