رئيس الاستخبارات البريطانية السابق: صدام دفع رشوة بخمسة ملايين جنيه استرليني لجاك شيراك

    0
    1309

    المعلومة/ ترجمة …

    كشف رئيس الاستخبارات البريطانية السابق ريتشارد ديرلوف،الأحد، أن الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك تلقى ملايين الجنيهات كرشاوى من نظام صدام حسين لمعارضة الغزو الذي قادته الولايات المتحدة وبريطانيا على العراق.

    وذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن رئيس جهاز الاستخبارات البريطانية ام 16 ريتشارد ديرلوف قوله إن “شيراك تلقى ملايين الجنيهات كرشاوى من صدام لمعارضة الغزو” في الوقت الذي يكتب في النعي ان شيراك الذي توفي مؤخرا كان معارضا مبدئيا لخطط الرئيس الأمريكي جورج بوش للقيام بعمل عسكري في العراق”.

    واضاف ديرلوف، أن “الدافع الحقيقي لدى شيراك لمعارضة حرب الخليج هو انه تلقى مبالغ كبيرة من المال من الطاغية العراقي لتمويل حملاته الانتخابية “.

    وكان شيراك قد قاد تحالفا مع روسيا والمانيا ضد خطط الولايات المتحدة وبريطانيا لغزو العراق بشبهة امتلاك صدام لأسلحة دمار شامل وألقى الرئيس الفرنسي خطابا على بلده على شاشات التلفزيون ليعلن أنه سيستخدم حق النقض الفرنسي في الأمم المتحدة لمنع جورج بوش وتوني بلير من الحصول على قرار يسمح بالغزو العسكري للعراق.

    و تسبب موقف شيراك المناهض للحرب في شقاق هائل بين فرنسا والولايات المتحدة ، مما دفع وسائل الإعلام الأمريكية إلى السخرية من الفرنسيين على أنهم “قرود مستسلمة يأكلون الجبن” ، وبينما دخلت الولايات المتحدة وبريطانيا في الحرب ضد العراق دون قرار من الأمم المتحدة ، بقيت فرنسا خارج التحالف.

    واشار التقرير الى أن الاستخبارات البريطانية ونظيرتها الأمريكية يجمعون “معلومات استخباراتية موثوقة” بأن شيراك قد جمع 5 ملايين جنيه إسترليني من الديكتاتور العراقي لخوض انتخاباته الرئاسية في عامي 1995 و 2002. انتهى/ 25 ض