تقرير اميركي: واشنطن وموسكو وبكين يتنافسون على حقل المنصورية الغازي

0
97

المعلومة/ ترجمة …
كشف تقرير لموقع “زيرو هيج” الامريكي، الأربعاء، أن الولايات المتحدة وروسيا والصين تتنافس على مواقعها في صناعة النفط والغاز العراقية في شمال وجنوب البلاد وخصوصا في حقل المنصورية الغازي في محافظة ديالى.
وذكرالتقريرالذي ترجمته وكالة /المعلومة/ أن ” حقل المنصورية الذي يقع بالقرب من الحدود الايرانية يحتوي على 4.6 ترليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي، فيما يتوقع ارتفاع الانتاج الى حوالي 325 مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي يوميا”.
واضاف أن “الاعتبار الرئيسي لتشجيع الولايات المتحدة للعراق على تحسين تدفق الغاز هو لتقليل اعتماده على ايران في هذا المجال لكن السيطرة الروسية بتأمين حقول النفط الغاز في جميع انحاء العراق سيسمح لها بنفوذ سياسي لايمكن التغلب عليه عبر كامل الهلال الشيعي في المنطقة عبر سوريا والعراق وايران ولبنان وربما الاردن واليمن”.
وتابع أن “هذه السيطرة الروسية ربما ستشكل تحديا كبيرا لحليف الولايات المتحدة الرئيسي في المنطقة وهو المملكة السعودية” ، لكن المشكلة أن العراق ، مثل تركيا ، لا يزال – على الأقل اسميا – لا يلتزم إما بروسيا أو الولايات المتحدة ، ويفضل اللعب ضد الآخر لأي شيء يمكن أن يحصلوا عليه ، وينطبق الشيء نفسه في صورة مصغرة على حقل المنصورية، حيث كانت تركيا نفسها لاعباً رئيسياً في حقل الغاز هذا من خلال شركة النفط الوطنية التركية التي وقعت الصفقة الاصلية عام 2011 لتطوير الحقل لكن صعود داعش اوقف العملية ومما اثار الدهشة ايضا هو امتناع الشركة التركية بعد تحرير البلاد من داعش عن تطوير الحقل حينما طلب منهم وزير النفط العراقي عام 2017 جبار لعيبي القيام بذلك مما دفع العراق الى الغاء العقد في تموز الماضي”.
وواصل أن “روسيا مهتمة جدا بتطوير حقول النفط والغاز في شمال وجنوب العراق حيث ابلغت شركة غاز بروم نفت وزير النفط العراقي الحالي ، ثامر غضبان ، بأنها “مهتمة للغاية” بأداء دور في حقل المنصورية”.
ونقل الموقع عن مصدر في وزارة النفط العراقية قوله، إن “شركة غازبروم نفت اشارت الى أنها ستهتم بمواقع أخرى ، مثل حقل السيبة النفطي ، كما يجب أن نتذكر أن شركة غازبروم كانت في وضع ممتاز لتطوير حقول الغاز الرئيسية الأخرى في بارس الشمالية وكيش وفرزاد الايرانية قبل انسحاب الولايات المتحدة من خطة العمل الشاملة المشتركة JCPOA في العام الماضي” . انتهى/ 25 ض