النصر يدين استهداف الحشد الشعبي ويطالب الحكومة بتحمل مسؤوليتها لحفظ السيادة

0
64

المعلومة/ بغداد

دان ائتلاف النصر، الاحد، الاستهداف الصهيوني الاميركي المتكرر لقطعات الحشد الشعبي والقوات الامنية، مطالبا الحكومة باتخاذ موقف وتحمل مسؤوليتها لحفظ سيادة العراق.

وجدد الائتلاف في بيان تلقته /المعلومة/، “ادانته ورفضه الاعتداء على معسكرات الحشد الشعبي وسائر المؤسسات الامنية والعسكرية”، لافتاً الى انه سبق وان طالب الحكومة في 19 تموز 2019 بممارسة مسؤولياتها وفتح تحقيق رسمي حول هذه الاعتداءات، واعلان نتائجها الى الراي العام”.

واكد: “نرفض مرة اخرى اي عدوان او انتهاك للسيادة العراقية من اي طرف كان، وانّ النصر رفض ويرفض اي مساس بالدم او الارض او المؤسسات او القوات او المصالح العراقية من اي جهة كانت”.

ودعا “جميع الاطراف الى التحلي بالمسؤولية والعمل على تحييد العراق عن الصراعات الاقليمية الدولية، حفاظا على امنه واستقراره، وضمان عدم انزلاقه بصراعات لا تخدم مصالحه”.

وطالب ائتلاف النصر “الحكومة بممارسة مسؤولياتها السياسية والامنية على الجميع لضمان سلامة الارض والمصالح والسيادة العراقية”. انتهى 25ن