نائب عن بابل: ماحدث في المسيب محاولة يائسة لزعزعة الاستقرار الامني

0
54

المعلومة/بغداد..
أكد النائب عن محافظة بابل سلام الشمري، السبت، أن تفجير المسيب الأخير محاولة إرهابية يائسة لزعزعة الاستقرار الامني في المحافظة، مشيرا إلى أن العراقيين جميعا قالوا كلمتهم الفصل بان ارض البلاد عصية على الارهاب.
وقال الشمري في بيان تلقت /المعلومة/، نسخة منه، إن “الارهاب يحاول بين الحين والاخر القيام بعملياته اليائسة لاثبات الوجود ولزعزعة الاستقرار الامني الذي تنعم به البلاد”، مبينا أن “ماحدث امس في المسيب شمالي بابل تصب بخانة الياس للارهابيين الذين يسعون لزعزعة الاستقرار الذي تنعم به بابل وعلى مختلف الصعد وخاصة الامني”.
وشدد الشمري على “اهمية الدور الاستخباري في القضاء على ما تبقى من الارهاب المختبئ في جحوره هنا وهناك وعدم اعطاءه اي فرصة لبث اجرامه وسمومه”.
وكانت عبوة ناسفة انفجرت امس في مدينة المسيب شمال محافظة بابل ادت الى اصابة عدد من المدنيين بجروح، فيما استشهد أحد المصابين، صباح اليوم، متأخر بجروحه. انتهى/25