نائب بالحكمة يكشف عن توجه برلماني لاستجواب خمسة وزراء

0
49

المعلومة/بغداد..
كشف النائب عن تيار الحكمة اسعد المرشدي، الاحد، عن توجه البرلمان لاستجواب خمسة وزراء على خلفة عقود وملفات قد يشوبها الفساد في وزاراتهم بهدف تقويم العمل ومحاسبة المقصرين، لافتاً الى ان بعض الكتل الموالية للحكومة تضغط على عبد المهدي من اجل عدم فتح ملفات الفساد التي تتعلق ببعض شخصياتها.
وقال المرشدي في تصريح لـ /المعلومة/، ان “البرلمان لديه توجه لاستجواب خمسة وزراء خلال فصله التشريعي المقبل، خاصة وزيري الكهرباء والزراعة”، مبينا أن “البرلمان لاينوي استهداف الوزراء بقدر مايسعى الى القضاء على الخلل الحاصل في بعض الوزارات والتحقيق بالفساد في العقود والمشتريات”.
وأضاف، أن “الحكومة تعهدت منذ تشكيلها بمكافحة الفساد، لكن ذلك (تبخر) ولم يطرح اي ملف، على الرغم من تسليمها الكثير من ملفات الفساد المتعلقة بعقود التسليح والزراعة والاسمدة الكيميائية، الا ان الجهات المعنية من مجلس مكافحة الفساد وهيئة النزاهة ومجلس الوزراء لم يحققوا بهذه الملفات”.
واوضح المرشدي، أن “الضغوط على رئيس الوزراء من قبل الكتل الموالية تحول دون فتح ملفات الفساد، خاصة ان الكثير من المتورطين ينتمون للكتل الموالية للحكومة، مايجعلها تضغط على عبد المهدي من اجل عدم طرح هذه الملفات وتناولها”. انتهى/ 25ن