الأمن النيابية: قرار عبد المهدي بشان المجال الجوي لن ينجح الا بشرطين

0
82

المعلومة/ بغداد…

اعتبر عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية، سعران الاعاجيبي، السبت، أن قرار عبد المهدي بشان المجال الجوي مرهون بتحقيق عاملين مهمين لتنفيذه بالشكل الأمثل.

وقال الاعرجي لـ/ المعلومة /، إن “قرار رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي بشان منح الموافقات الخاصة بالطيران التي تشمل الاستطلاع المسلح والطائرات المقاتلة والمروحية والمسيرة بكل أنواعها لجميع الجهات خطوة مهمة ولكنها تحتاج الى تحقيق أمرين”.

وأضاف، أن “الأمر الأول يتمثل بحاجة العراق الى منظومة دفاع جوي رصينة ومتطورة للدفاع والمراقبة وهذا نظام اساسي معتمد دوليا كباقي دول الجوار، وهذا لا يوجد للاسف في العراق”.

وتابع أن “الأمر الثاني هو حاجة العراق الى نظام الكشف والدفاع وهذا عامل أساسي لردع أي عدوان أو جسم غريب يكون العراق قد يرد عليه من خلال منظومة صواريخ متطورة توازي دول الجوار على اقل تقدير”.

واعتبر أن “القرار بحاجة الى دراسة مشتركة من قبل القائد العام للقوات المسلحة وبمشاركة كافة الصنوف للخروج بنظام متطور قادر على ردع الطيران الغريب والمعادي”.  انتهى15خ