رئيس الوزراء —-وزارة الداخلية … البنك المركزي مع التحية

0
67

كتب / حسن الشمري…

مكاتب بيع الدولار بالربا

انتشرت في الاونة الاخيرة مكاتب بيع الغعملة الصعبة بسعر 160 الف دينار لكل مائة دولار في مختلف انحاء العراق على اساس الفسط اليومي وهي عمليات ربا وفوائد تجاوزت كل حدود المكعقول وكذلك بالاتفاق مع شركة كي كارد وبنظام استقطاع يصل الى 80 بالمائة من راتب المتقاعد وكذلك وصل الحال الى الجمعيات وسببه شركة كي كارد التي باتت شكل عبأ ثقيلا ان الانظمة التكنلوجيا الاحتيالية على المواطن العراقي الفقير التي تعتمدها شركة كي كارد مع منافذها ووكلاءها اصبحت عمليات ربا في البلاد وعليه لايمكن السكوت على تصرفات هذه الشركة والشركات والمنافذ التابعة لها وهو تدمير للاقتصاد العراق هذا حال العراق الاسلامي يارئيس الوزراء انتم من فسحتم المجال لهؤلاء لكي يكون الربى …في الماضي القريب كان المواطن العراقي وحسب شائعات احزابكم الاسلامية المتاسلمة تقول للمواطن العراقي ان توفيرك في المصارف الحكومية التي تمنحك فائدة 4% فائدة سنوية على ادخارك هي عملية ربا فما بالك وشركاتكم تنهك المواطن بالربى مجرد سؤال لك يارئيس الوزراء هل من مهزلة لابد من ايقافها ام ستساهمون في زيادة الربا اعتقد انكم لاتستطيعون فعل اي شي

ان عليكم واجبا وطنيا كبيرا هو الغاء النظام التي تتعامل به شركة كي كارد مع المصارف والمنافذ الذي يثقل كاهل العراقيين واصدار الاوامر بايقاف كل الاقساط التي بذمة المواطن المسكين فورا وبدون اي تردد لان هؤلاء الشراذم حالهم حال اصحاب الروليت فهل ستكونون مع المواطن ام ستصمتون وسنظل نكتب الى ان تتخذوا القرار المناسب