نائبة: تعيين سبعة مفتشين انتحار لحكومة عبد المهدي ومخالفة قانونية

0
114

المعلومة / خاص…

أكدت النائبة عن تحالف البناء منار عبد المطلب، السبت، أن قرار رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بتعيين سبعة مفتشين جدد بالوكالة مخالف للقانون الذي صوت عليه مجلس النواب بإنهاء ملف إدارة المناصب بالوكالة، فيما اعتبرت القرار بأنه انتحار لحكومة عبد المهدي ومشجع لتوسع الفساد.

وقالت عبد المطلب في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “مكاتب المفتشين العموميين حلقة زائدة والمستفيد منها جهات سياسية داعمة للفساد وسرقة المال العام”، لافتة إلى إن “مجلس النواب ماض بإلغاء مكاتب المفتشين للسيطرة على الفساد وقطع دابره داخل المؤسسات الحكومية”.

وأضافت أن “قرار عبد المهدي بتعيين سبعة مفتشين مخالف للقانون الذي صوت عليه مجلس النواب بإنهاء ملف إدارة المناصب بالوكالة كون تعينهم حصل بالوكالة”، مبينة أن “القرار يعد بمثابة انتحار لحكومة عبد المهدي ومشجع لتوسع الفساد”.

وعدت عضو مجلس النواب زيتون الدليمي, اليوم السبت, الأمر الديواني بتعيين 23 مفتشا عاما في عدة وزارت وجهات وهيئات حكومية خرق لقرارات البرلمان, مؤكدة أن خطوة الحكومة هذه ستسرع في طرح مشروع قانون الغاء مكاتب المفتشين العموميين للتصويت.

يشار إلى أن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي قد اصدر أمرا ديوانيا يقضي بتعيين 23 مفتشا عام في عدة وزارت وجهات وهيئات حكومية، كذلك إحالة مفتشين اثنين إلى التقاعد. انتهى 25 ت