النفط النيابية: “البترول” يهرب من قبل جهات سياسية غالبا ما تدعي الوطنية

0
81

المعلومة/ خاص ..

بين عضو لجنة النفط والطاقة النيابية، علي العبودي، الجمعة، ان هناك جهات سياسية متنفذة مازالت تصول وتجول في تهريب الثرورة النفطية الى خارج البلاد، لافتاً الى ان تلك الجهات غالبا ماتدعي الوطنية، عازيا استمرار التهريب الى عدم سيطرة وزارة النفط على ذلك الملف.

وقال العبودي في تصريح لـ /المعلومة/: “طالما هناك عدم سيطرة من قبل وزارة النفط لاي نشاط يجري في كردستان، اضافة الى السطوة الواضحة في جزء من محافظتي كركوك نينوى فضلاً عن تفعيل ثقافة السلاح في مكانات مختلفة، فلا اعتقد ان يكون هناك ضوء اخضر لايقاف تهريب النفط الى خارج البلاد”.

واضاف ان “الكميات المهربة لا احد يعلم بكمياتها غير (الله)، خاصة ان هناك جهات سياسية متنفذة مازالت تصول وتجول في تهريب الثرورة النفطية، في حين ان تلك الجهات غالبا ماتشعر منها برائحة الوطنية اثناء حديثها”.

واوضح ان “خيارات المواطنين غالبا ماتكون لاعب اساسي في ايصال تلك الجهات الى السلطة من عدمها، اضافة الى ان الرقيب قد يكون مشلولا امام هذا الانحراف عندما يحصل هذا وذاك على الثقة من قبل المواطن”. انتهى 25ن