وزير الدفاع النيوزلندي يكشف عن خطة استراليا بالانسحاب من التاجي قبل صدور القرار

0
142

المعلومة / ترجمة ….
كشف وزير الدفاع النيوزلندي رون مارك ، الأربعاء، عن نية استراليا الانسحاب مع نيوزلندا من معسكر التاجي وانهاء مهمتها التدريبية قبل ان تعلن الجهات الرسمية في استراليا ذلك ، معتذرا بانه كان متعبا في وقت التصريح .
ونقل موقع راديو نيوزلندا في تقرير ترجمته /المعلومة/ عن اسبر قوله إن “نيوزيلندا وأستراليا قد اتخذتا قرارات بشأن الانسحاب ، ولن يتمكن أحدنا من البقاء من دون الآخر”، لكن استراليا لم تعلن بعد بشكل رسمي عن خططها بهذا الشأن وعن نيتها في سحب قواتها.
واضاف “لقد ناقشنا الأمر مع أستراليا ومن العدل أن نقول إن لدينا نفس العقلية ، ونحن نتحرك في نفس الاتجاه ، وكما أعلنا ، فإننا سنخرج من العراق”.
وأشار إلى أستراليا مرة أخرى عندما سئل عما إذا كان تمويل عملية التاجي عاملاً في قرار نيوزيلندا قائلا “الأمر لا يتعلق بالمال ، بل يتعلق بحقيقة أننا نرى أن مهمتنا لكلينا قد اكتملت”.
وتابع أن “أستراليا قد اتخذت قراراتها بالمثل ، لن نتمكن من البقاء في العراق بدون أستراليا ، ومن الواضح أن أستراليا لن تستطيع البقاء هناك بدوننا ، لقد كان هذا برنامجًا مشتركًا وتزامن انسحابنا مع ما قررت أستراليا القيام به.”
وواصل التقرير أن “وزير الدفاع النيوزلندي عاد واعتذر مرة اخرى عن اعلان القرار الاسترالي قبل ذلك رسميا قائلا إن ” هناك القليل من الخطأ في الكلام واعتذر اذا كان ذلك يعطي انطباعا خاطئا فقد قلت نحن متزامنان بمعنى أننا قلنا لهم أننا نسحب ، وهذا يتطلب منهم إجراء تعديلات وهذا ما حدث، وانا اتطلع الى ماتنوي استراليا القيام به “.
واردف وزير الدفاع النيوزلندي بالقول “اعتذر عن أي تحريف قد أكون قد تسببت فيه … لكن ربما كنت متعبا بعض الشيء في اليوم الذي أجريت فيه المقابلة ، وفي الواقع كان ذلك خطأ طفيفا”. انتهى/ 25 ض