العمليات المشتركة: سنعلن عن خطة جديدة لتأمين محيط بغداد بعد إتمام إرادة النصر

0
312

المعلومة/ خاص…

تعتزم قيادة العمليات المشتركة، الثلاثاء، اعلان خطة عسكرية جديدة لتأمين محيط العاصمة بغداد بعد الانتهاء من عملية إرادة النصر، فيما بينت أن العملية تهدف للقضاء على الخلايا النائمة التي تهدد أمنة العاصمة.

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “المرحلة الثانية من عمليات إرادة النصر التي انطلقت لتفتيش منطقة الطارمية شمال العاصمة بغداد شاركت بها قطعات الجيش العراقي والشرطة الاتحادية وفرقة الرد السريع بالإضافة إلى قوات الحشد الشعبي وطيران الجيش العراقي”، لافتا إلى إن “العملية حققت الوصول إلى مناطق لم تفتش منذ وقت طويل وتم العثور على عدد من المضافات والأسلحة الثقيلة والمتوسطة، فضلا عن عدد من العبوات الناسفة والقبض على عدد من الإرهابيين”.

وأضاف أن “قيادة العمليات المشركة ستعلن بشكل رسمي بعد انتهاء عملية إرادة النصر بجميع مراحلها عن خطة عسكرية جديدة لتأمين محيط العاصمة بغداد”، مبينا أن “الهدف من انطلاق عملية إرادة النصر في الطارمية هو القضاء على الخلايا النائمة لعصابات داعش الإرهابية التي تهدد امن العاصمة بين الفينة والأخرى”.

وباشرت قطعات الحشد الشعبي والقوات الامنية، أول أمس الأحد، مسنودة بغطاء جوي من طيران الجيش والقوة الجوية بالصفحة الثانية من المرحلة الثانية لعمليات ارادة النصر شمالي بغداد.

يذكر ان الصفحة الاولى من العمليات التي انطلقت وانتهت امس السبت 20 تموز 2019، حققت الأهداف المرسومة لها بتطهير وتفتيش عدد كبير من القرى ورفع عدد من العبوات وتدمير عدد من المضافات التي كان يستخدمها تنظيم داعش لتنفيذ هجمات على عدد من المحافظات القريبة على مناطق شمالي بغداد. انتهى25 ت