“السايبورغ” سيحكم العالم بحلول نهاية القرن

0
191

المعلومة/ متابعة

يؤمن غالبية علماء الأحياء في بريطانيا بأن “السايبورغ” (هو كائن يتكون من مزيج من مكونات عضوية وبيو-ميكاترونية)، ستحكم الكوكب بحلول نهاية هذا القرن.

ويتنبأ العالم البريطاني جيمس لوفلوك، بعالم يسيطر عليه الذكاء الصناعي، لأن تلك الكائنات ستكون قادرة على التفكير أسرع بعشرات آلاف المرات من البشر.

ويدعي لوفلوك، الذي سيبلغ 100 عام من العمر يوم السبت 27 يوليو، أنه على الرغم من أن ” السايبورغ” ستحكم كوكب الأرض، إلا أنها لن تقتلنا.

وقال في تصريح عبر البريد الإلكتروني: “فكرة سخيفة أن هذه الكائنات ستحل محلنا، سنتعايش معها مثلما نتعايش مع النباتات”.

ويعتقد أنها في الواقع، ستحتاج إلى البشر “على الرغم من أننا سنكون مرؤوسين من قبلها”، مضيفا: “أشعر بالغضب الشديد عندما يفكر الناس في أن من سيخلفوننا سيصبحون خدما أو عبيدا راضخين، يفعلون كل ما نريد، وأنهم سيخضعون لسيطرتنا. سوف ينظرون إلينا بالطريقة نفسها التي ننظر بها إلى النباتات، أي أننا أقل ذكاء”.

ويرى لوفلوك أن صعود “السايبورغ” ليسود الكوكب، هو جزء من التطور، في حين أن خبراء في شركات مثل “غوغل” و”مايكروسوفت” و Kai-Fu Lee يعتقدون أن الروبوتات ستسطو على نصف الوظائف الحالية في العالم، في غضون 15 عاما. انتهى 25ن