شرطة هونغ كونغ تعثر على مصنع محلي للمتفجرات

0
127

المعلومة/ متابعة

أعلنت شرطة هونغ كونغ، عثورها على مصنع محلي للمتفجرات إلى جانب منشورات مؤيدة للاستقلال، في وقت شهدت المدينة احتجاجات سياسية غير مسبوقة.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية، بيانا للشرطة قالت فيه، إنها “داهمت مبنى صناعيا في منطقة تسوين مساء الجمعة واعتقلت رجلا في العقد الثالث من العمر”.

وقال خبير المتفجرات أليك ماكويرتر للصحفيين: “نحن نتعامل مع مصنع محلي لتصنيع مواد شديد الانفجار ولا سيما مادة – تي إيه تي بي – أو بيروكسيد الأسيتون، وهي مادة شديدة الحساسية وقوية للغاية، وفي حال استخدمت ستتسبب بأضرار كبيرة”.

وحسب ماكويرتر، فإن فريقه فجر جزءا من مادة “تي إيه تي بي”، التي عثر عليها، ومن المتوقع أن يفجر مزيدا منها في وقت لاحق.

وعثرت الشرطة أيضا على منشورات وقميص حمل شعار “جبهة هونغ كونغ الوطنية”، وهي جماعة مؤيدة للاستقلال، فضلا عن منشورات تتعلق باحتجاجات ضخمة مناهضة للحكومة يشهدها حاليا المركز المالي الدولي.

من جهتها، أكدت جبهة “هونغ كونغ الوطنية”، في بيان لها، أن “الشخص المعتقل كان عضوا فيها.. وأنه لا علم لها بموضوع المتفجرات”.

وتكررت المواجهات بين المتظاهرين والشرطة في الآونة الأخيرة سواء ضد الحكومة المحلية التي تدعمها بكين أو رفضا لمشروع قانون يتيح تسليم المطلوبين للصين. انتهى 25ن