اتحاد السباحة الدولي يحذر من خطورة التدخلات السياسية في استقلالية نظيره

0
103

المعلومة/بغداد…

اعلن رئيس الاتحاد العراقي للسباحة، سرمد عبدالاله، عن الرسالة الموجهة من قبل الاتحاد الدولي للسباحة الى وزير الشباب والرياضة احمد رياض، تؤكد رفضها القاطع للتدخلات السياسية في استقلالية الاتحاد العراقي للسباحة وعدم اعترافها بنتائج الاجتماع الذي من المقرر عقده يوم غدا في فندق الرشيد، كون الدعوة اليه لم توجه من قبل الاتحاد العراقي للسباحة الذي يمتلك الصلاحية الوحيدة للدعوة لعقد مثل هكذا اجتماع.

وقال عبد الاله في بيان تلقت وكالة/ المعلومة/ نسخة منه، أنه “جاء في نص رسالة اتحاد السباحة الدولي مايلي : الى وزارة الشباب والرياضة.. اشارة الى رسالتنا السابقة والمؤرخة في 2019/6/25 المتعلقة بتقارير التدخل باتجاه الشؤون الداخلية للاتحاد العراقي للسباحة ,انا اكرر بأن الاتحاد الدولي للسباحة لن يتساهل باي نوع من انواع التدخلات السياسية التي تعرض استقلالية الاتحاد العراقي للسباحة الى الخطر والجدير بالذكر بأننا لن نعترف بنتائج اي اجتماع جمعية عمومية او انتخابات غير مقررة بأذن من الاتحاد العراقي للسباحة في بلدكم، اي اثبات بتعرض الاندية و الاعضاء في الاتحاد العراقي للسباحة الى الاجبار والاكراه سيؤدي حتما الى اتخاذ الاجراءات المناسبة بحسب دستور ولوائح الاتحاد الدولي للسباحة، شكرا لتفهمكم وسنبقى تحت تصرفكم، صديقكم المخلص..  كورنيل ماركليسكو، المدير التنفيذي”.

وتابع رئيس اتحاد السباحة، ان “الاتحاد العراقي للسباحة اذ يؤكد موقفه الثابت من عدم شرعية الاجتماع المقرر عقده يوم غدا في فندق الرشيد فانه بالوقت ذاته يؤكد اتخاذه كافة الاجراءات القانونية بحق المخالفين استنادا الى قانون الاتحادات الرياضية رقم 16 لسنة 1986”.

واتم عبد الاله، “في الختام نحمل الجهات الحكومية المختصة مسؤلياتها الكاملة في حالة تعرض رياضتنا الى خطر العقوبات ونطالبها باتخاذ الاجراءات المناسبة لايقاف هذا الامر”. انتهى/ 25 ل