الأمن النيابية تكشف نتائج اجتماعها مع عبد المهدي بشأن قضية الفلاحي

0
249

المعلومة/بغداد..
كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الخميس، عن نتائج اجتماعها مع رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي بشأن قضية قائد عمليات الأنبار محمود الفلاحي، مشيرة إلى أن الأخير مايزال محجوا في مقر العمليات البرية.
وقال عضو اللجنة كريم عليوي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “لجنة الأمن والدفاع النيابية عقدت، اليوم، اجتماعا مع المهدي لمناقشة ابرز القضايا في مقدمتها قضية الفلاحي”، مبينا أن “عبد المهدي أكد لنا انه شكل لجنة تضم الأمن الوطني والدفاع والمخابرات والاتصالات للتحقيق بالقضية”.
وأضاف عليوي، أن “اللجنة المشكلة لغرض التحقيق لم تصل لغاية إلى النتائج المرجوة ومايزال التحقيق جاريا مع الفلاحي”، معربا عن أمله بـ”عدم تأثر اللجنة بالضغوطات التي تمارس”.
وبشأن مكان تواجد الفلاحي، أكد عليوي، أن “قائد العمليات البرية أكدن لنا أن الفلاحي محتجز في مقر العمليات ويخضع للتحقيق هناك”. انتهى/25م