الكناني: عبد المهدي مسك العصا من الوسط وموقف الحلبوسي تغير بشأن الوجود الاميركي

0
274

المعلومة/بغداد..

رأى المحلل السياسي حسين الكناني، الاربعاء، ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي مسك العصا من الوسط بشأن الوجود الاميركي داخل العراق، في حين ان موقف رئيس البرلمان محمد الحلبوسي قد تغيير بعد زيارته الى واشنطن.

وقال الكناني في تصريح لـ /المعلومة/، ان “رئيس الوزراء عادل عبد المهدي مسك العصا من الوسط بشأن الوجود الاميركي داخل العراق، بسبب الضغط الكبير الذي تمارسه عليه الادارة الاميركية، وبالتالي فأنه يحاول ارضاء تلك الادارة ولكن ليس على حساب مصلحة الشعب والدولة”.

واضاف ان “الادارة الاميركية حاولت تشكيل كتلة سياسية داخل العراق، تاتمر باوامرها وتتدخل بالعمل السياسي والقرارات التنفيذية الصادرة من الحكومة”، مبينا أن “اميركا لديها اكثر من 20 الف مقاتل داخل القواعد العسكرية في العراق، بحجة الاتفاقية الموقعة بين الجانبين، الا ان بغداد لم تعد بحاجة الى تلك الاتفاقية بعد انتفاء الحاجة اليها”.

وتابع، ان “رئيس البرلمان محمد الحلبوسي قد تغيير موقفه ازاء الوجود الاميركي داخل العراق بعد زيارته الى واشنطن، واليوم هناك من ينادي ببقاء تلك القوات وخاصة المكون السني الذي يعد الاميركان الضمانة لوجوده في العملية السياسية”، مشيرا إلى ان “الحلبوسي تدخل بشكل واضح اثناء التحركات النيابية لتشريع قانون اخراج القوات الاميركية من البلاد، وذلك من اجل الابقاء على تلك القوات، مادفعه الى عرقلة تمرير هذا الموضوع”. انتهى/ 25ن