الاولمبية الدولية تبعث رسالة الى وزير الشباب.. ماذا تضمنت؟

0
177

المعلومة/بغداد..

بعثت اللجنة الاولمبية الدولية، رسالة الى وزير الشباب والرياضة، احمد رياض، بشأن اجتماع مدينة لوزان السويسرية والذي جمع بين الوزارة واللجنتين الاولمبية العراقية والدولية ولجنة الشباب والرياضة البرلمانية، لبحث تقاطعات العمل بين الوزارة واللجنة.

وقال رياض عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “وصلتني رسالة من اللجنة الاولمبية الدولية مرسلة من جيمس ماكليود مدير التضامن الأولمبي وعلاقات اللجنة الاولمبية”.

واضاف أن “الرسالة تتضمن ما تم مناقشته في اجتماعنا الأخير في سويسرا يوم ٦/٢٨ بحضور رعد حمودي والنائب ديار برواري وأهم ماجاء  في رسالة اللجنة الاولمبية الدولية: اللجنة الاولمبية الدولية تشكر الحكومة العراقية على تفويض وزير الشباب والرياضة للمساعدة في حل الوضع الرياضي الشائك وتسجل حسن النية والتعاون الممتاز من الوزير ورئيس اللجنة الاولمبية من خلال هذا الاجتماع.

وتابع أن “الاولمبية الدولية، أيدت اللجنة الاولمبية الدولية قرار الحكومة بأن يكون المال تحت سيطرتها وهي من تشرف على توزيعها على الاتحادات الرياضية ولن تعد اللجنة الاولمبية العراقية مسؤولة عن أستخدام التمويل العام للاتحادات الوطنية وأيدت اللجنة الدولية قرار الوزارة بإنشاء لجنة خماسية تشرف على توزيع المال العام على الاتحادات الرياضية بحساب مصرفي جديد”.

وزاد “تقرر اعتبارا من اليوم فأن اللجنة الاولمبية العراقية لم تتحمل أي مسؤولية فيما يتعلق بالمال العام المخصص للاتحادات الرياضية ومن أجل الشفافية والتنسيق الجيد مع الحكومة فأن اللجنة الاولمبية العراقية سوف تعلم وتطلع الوزارة عن الاموال التي تحصل عليها من الخارج وابواب صرفها واستخدامها”.

ولفت رياض، إلى أن “الاولمبية الدولي، أشارت الى ان وزير الشباب، اكد شخصيا لنا أنه سيبذل قصارى جهده بسحب القضايا القانونية التي لا تزال معلقة أمام القضاء العراقي فيما يتعلق بانتخابات اللجنة الاولمبية العراقية التي جرت في شباط من عام ٢٠١٩ وتقرر مراجعة القوانين الرياضية الثلاثة المعمول بها حاليا ، في اللجنة الاولمبية الوطنية والاتحادات الوطنية وسيتم مراجعة النهائية على العملية برمتها ، واعتماد قانون الرياضة الجديد فيما يتعلق باللجنة الاولمبية الوطنية بشكل رسمي واصداره في ايلول من عام 2019”.

واكمل “يجب الانتهاء من القوانين الرياضة الجديدة المتعلقة ب‍الاتحادات الوطنية والأندية الرياضية ودمجها في قانون رياضي موحد نهاية هذا العام وتلقت اللجنة الدولية نسخة (باللغة الإنجليزية) من مشروع القانون بشأن اللجنة الاولمبية الوطنية ، وسوف ترسل رأيها الأسبوع المقبل بعد التشاور المسبق ، وبالتنسيق الوثيق ، مع اللجنة الاولمبية كما وسترسل الوزارة أيضًا بسرعة مشروع قانون الرياضة (باللغة الإنجليزية) بشأن الاتحادات الوطنية والأندية الرياضية إلى اللجنة الأولمبية الدولية لمراجعتها وابداء الرأي بشأنها (بالتنسيق الوثيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية)”.

واتم رياض قائلاً “لم نكن نرغب في حل  مشاكلنا الرياضية خارج الوطن لكن البعض تمسك وأصر على قيادة الرياضة العراقية بصورة غير صحيحة مع هدر للمال العام وتراجع مخيف لكل الالعاب الرياضية فطلبنا من الآخوة في اللجنة الاولمبية العراقية ان نساعدهم ونمد يد العون لهم كوزارة شباب ورياضة كي  نعالج كل الأخطاء لكنهم أصروا على الابتعاد ومن ثم ارسلوا خطاباتهم الى الاولمبية الدولية بأن الدولة تتدخل في شأنهم الرياضي وحصل ما حصل وذهبنا الى سويسرا وقدمنا كل أوراقنا وقراراتنا التي هي في خدمة الصالح الرياضي العام وليس موجه ضد أي شخص .. الحمد الله على كل حال رسالة الاولمبية الدولية.. اعادت لنا خارطة طريق جديدة للرياضة العراقية”. انتهى/ 25 ل