بعد فشل الوزير.. الكشف عن أصابع خفية وراء تراجع ساعات تجهيز الطاقة

0
338

المعلومة / خاص…

كشفت لجنة الطاقة النيابية، الخميس، عن الأصابع الخفية التي تقف وراء تراجع ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية في عموم محافظات البلاد، فيما بينت أن وزارة الكهرباء تمتلك طاقة بإمكانها تجهيز جميع المحافظات بـ22 ساعة من التيار يوميا.

وقال رئيس اللجنة هيبت الحلبوسي في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “حجم الطاقة المنتجة في الوقت الحالي كافية لسد حاجة جميع المحافظات ألا أن عدم صيانة وتطوير الخطوط الناقلة جعل من زيادة الإنتاج أمر غير ملموس، فضلا عن وجود بعض المدراء العامين الذين يقفون بالضد من استبدال تلك الخطوط”، لافتا إلى إن “الطاقة الكهربائية التي تمتلكها وزارة الكهرباء بإمكانها تجهيز جميع المحافظات بما لا يقل عن 22 ساعة يوميا من التيار الكهربائي”.

وأضاف أن “وزارة الكهرباء غير عاجزة عن توفير الطاقة الكهربائية للمواطنين ألا إن القائمين على إدارتها يقفون بوجه استبدال الخطوط الناقلة وجلب المحولات الجديدة لمنح عقود التجهيز لشركات استثمارية”، مبينا أن “الغاية من إعطاء الشركات الاستثمارية الأجنبية عقود التجهيز وإنشاء المحطات تحقيق مكاسب شخصية”.

وكشف مجلس محافظة بغداد، أول أمس الثلاثاء، عن عطب أكثر من 600 محولة كهربائية اغلبها شرق العاصمة بغداد، فيما حمل وزارة الكهرباء مسؤولية عدم صيانتها بشكل صحيح.

يذكر أن المحافظات الجنوبية والعاصمة بغداد شهدت خلال الأيام الماضية انقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة خلال اليوم ما تسبب بمخاوف بعض المواطنين من عودة أزمة انقطاع التيار الكهربائي ، إذ هددتا محافظتي واسط والبصرة بالتظاهر إذا استمر الانقطاع كون الأشهر المقبلة ستدخل البلاد بذروة الصيف وارتفاع درجات الحرارة لقرابة الـ50 درجة مئوية.انتهى 25 ت