وثائق تكشف عن هدر مالي بقيمة 10 مليارات دينار في كربلاء

0
142
عقيل الطريحي

المعلومة/بغداد..
أظهرت وثائق جديدة حجم التلاعب غير المسبوق في أموال مشروع الجباية الإلكترونية بمحافظة كربلاء المقدسة ، والتي يرجِعُ سببها للفساد والهدر المتعمد في المال العام من قبل محافظ كربلاء المقال عقيل الطريحي.
وتبينُ الوثائق ان متطلبات استكمال المشروع والتي قدم بها المحافظ المقال عقيل الطريحي كشوفاً لإتمامها في العام ٢٠١٥ تصل لنحو ( ٢٩٨٠٨٠٠٠٠ ) مئتان وثمانٍ وتسعون مليون دينار وبنسبة فائدة محددة ب( ٥ ٪ ) لكن ذلك بقيَّ حبيس أدراج مكتب المحافظ ولم يتم العمل به منذ أكثر من أربعة أعوام ” .
وتبرز وثائق كُشِفت لاحقاً يعود تأريخها للعام ٢٠١٩ تخص ذات المشروع المعطل لأسباب غير معلومة ، لكن هذه المرة بمعطياتٍ جديدةٍ حيث تعاقد محافظ كربلاء المقال عقيل الطريحي على مشروع الجباية الإلكترونية بمبلغٍ يتجاوز ( ١٠٥٦٦٢٢٢٠٠٠ ) عشرة مليارات وخمس مئة مليون دينار وبقفزةٍ تُعدُ صاروخية في كل المقاييس لاسيما لهكذا مشاريع.
وليس هذا فحسب فإن العقدُ الجديد يحددُ نسبة فائدة للمقاول المنفذ للمشروع المذكور تصل إلى ( ٢٢ ٪ ) أي أن ربع الإيراد المحلي يذهب لجيوب المنتفعين من هذا المشروع والذي يقدرُ شهريا بنحوِ ( ٢٥٠ ) مليون دينار وبخسارةٍ سنويةٍ تتعدى حاجز ( ٣ ) مليار دينار تتحملها محافظة كربلاء المقدسة طيلة ثلاثة او أربعة عقود من الزمن وحسب العقد المبرم.
وتكشف الأرقام الواردة في وثيقتي الأعوام ( ٢٠١٥ و ٢٠١٩ ) ان السرقة في مشروع الجباية الإلكترونية تصل إلى عشرة مليارات وربع المليار دينار عراقي وذلك وفق الزيادة المبينة وبالارقام في التكاليف التي حصلت خلال ٤ أعوام فقط لهذا المشروع الذي يوصف بالمشبوه لوجود عمليات تلاعب صريحة في أتمامه ، ومن دون موافقة الوزارات المعنية ومجلس محافظة كربلاء المقدسة. انتهى/25