المجلس الأعلى يطالب عبد المهدي بالوقوف أمام “تمادي الاحزاب”

0
167

المعلومة/بغداد..
طالب المجلس الأعلى الإسلامي العراقي، الاربعاء، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بالوقوف بـ”شجاعة” أمام ما اعتبرته “تمادي الاحزاب” في تقاسم الدولة والحكومة، فيما وصف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بـ”غير الحزبي”.
وقال المجلس في بيان تلقت /المعلومة/، نسخة منه، إنه “يعرب عن رفضه واستنكاره الشديد لما تشهده العملية السياسية من تقاسم لدوائر الدولة على اسس المحاصصة الحزبية المقيتة، المستنكرة حتى من المرجعية العليا، لما في ذلك من هدر للطاقات والكفاءات المستقلة”.
وأضاف البيان، أن “المجلس الأعلى يعد هذا التقاسم مشروعا تدميريا للدولة، ومن المؤسف ان يجري في عهد رجل غير حزبي مثل عادل عادل عبد المهدي”، مؤكدا أن “المجلس الأعلى لم يقدم اي اسم لشغل اي منصب في أي موقع كان، وأن ما تم نشره في القوام المشؤومة إنما هو زور أريد به التضليل”.
وطالب المجلس الأعلى رئيس الوزراء بـ”الوقوف بكل شجاعة وحزم امام تمادي الاحزاب على تقاسم الدولة والحكومة كغنيمة، دونما اكتراث للمصالح الوطنية العليا وتطلعات شعبنا”. انتهى/25