قائد شرطة البصرة: اذناب البعث يحاولون استغلال نوايا المواطنين بالتظاهر

0
581

المعلومة/بغداد..
وجّه قائد شرطة البصرة الفريق رشيد فليح، الثلاثاء، أصابع الاتهام إلى من أسماهم بـ “أذناب البعثيين” وفلول العناصر الإرهابية الضالة للإساءة إلى أمن المحافظة واستقرارها الاجتماعي ومحاولة استغلال نية المواطنين الخروج بتظاهرات سلمية.
وقال فليح في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه /المعلومة/، إن “هناك محاولات بائسة منفردة من قبل العناصر الضالة والإرهابية لاستغلال نوايا المواطنين في البصرة بالخروج في تظاهرات سلمية تطالب بتوفير الخدمات، من خلال التحريف ونشر الأكاذيب والادعاءات عن وجود هذه العصابات الإرهابية بين صفوف المتظاهرين، للقيام بأعمال عنف وتخريب ونشر الفوضى في مدينة البصرة الآمنة”.
وأضاف، أن “مطالب جماهير البصرة واضحة بتوفير الخدمات الحيوية وخاصة الكهرباء وتوفير فرص عمل للعاطلين من أبناء المحافظة”.
وأكد فليح، “توافر الإمكانيات والخبرات الأمنية والاستخبارية والموارد البشرية والفنية لرصد وملاحقة تلك العناصر وتقويض مخططاتها الإرهابية والإجرامية التي يعدها أعداء العراق”، لافتا إلى أن “القيادات الأمنية في البصرة؛ في حالة انعقاد دائم لمتابعة التقارير الاستخبارية وتقييم المعلومات الخاصة بالعناصر الضالة”. انتهى/25