نائب:دول معادية لإيران تدفع واشنطن لضرب الاقتصاد العراقي بحجة التعاون مع طهران 

0
272

المعلومة / بغداد ..

اكد النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي ،الخميس، ان فرض الولايات المتحدة الامريكية عقوبات على شركات ومصارف عراقية بحجة ارتباطها مع ايران تقف ورائها دول معادية للجمهورية الاسلامية حيث تقوم بتزويدها بمعلومات كاذبة ومضللة هدفها ضرب الاقتصاد العراقي.

وقال البلدوي في تصريح لـ/المعلومة /، إن ” موقف الحكومة والبرلمان اتجاه الازمة بين طهران وواشنطن غير مخفي ومعلن صراحة وهو وقوف العراق بالضد من اي سياسة لتجويع الشعوب, وان للعراق وشعبه تجربة سابقة , حيث مر بسنوات عجاف جراء العقوبات التي فرضت على شعبه في تسعينيات القرن الماضي “، مشيرا الى ان ” الموقف السياسي والحكومي واضح اتجاه الازمة ويعمل على تهدئتها لنزع فتيل الحرب  بين واشنطن وطهران”.

واضاف، ان ” فرض واشنطن عقوبات على شركات ومصارف عراقية مرفوض لكون المعلومات تدفعها جهات معادية لايران هدفها الرئيسي ضرب الاقتصاد العراقي ” ,مستغربا ” الصمت الحكومي من الاجراءات التي تتخذها واشنطن ضد الشركات والمصارف الحكومية والاهلية”.

وذكرت وكالة رويترز في تقرير ترجمته وكالة /المعلومة / ان الولايات الولايات المتحدة الامريكية فرضت، امس الاربعاء، عقوبات على شركة عراقية بحجة تقديم المساعدة لقوة من الحرس الثوري الاسلامي في ايران. انتهى / 25م