التعليم النيابية توضح أسباب تغيير رؤساء الجامعات وتؤكد استقلالية هذه المناصب

0
197

المعلومة/ خاص…
كشفت لجنة التعليم النيابية، الثلاثاء، الأسباب التي دفعت وزير التعليم العالي والبحث العلمي قصي السهيل الى إجراء تغييرات في مناصب بعض رؤساء الجامعات، مؤكدة استقلالية هذه المناصب والحاجة إلى إحداث تغييرات عليها.
وقال عضو اللجنة محمد البلداوي في تصريح لـ /المعلومة/، ان “هناك امتعاض من بعض الكتل السياسية على تغيير بعض رؤساء الجامعات، ولكن في الواقع ينبغي الابتعاد عن المحاصصة في المناصب ذات التماس المباشر بحياة المواطن”.
واضاف ان “وزارة التعليم العالي والجامعات لديها استقلالية في القرارات ولا توجد سلطة محلية على الجامعات، الا ان ما جرى من تغييرات في مناصب رؤساء الجامعات قد تؤثر على اداء الامتحانات”.
وبين ان “وزير التعليم عمل على تشخص بعض مواطن الخلل في اداء رؤساء الجامعات ما دفعه الى استبدالهم، اضافة الى ان بعض الرؤساء الاخرين وصلوا الى سن التقاعد، كما ان بعضهم استنفذ مدة اربع سنوات في المنصب بالوكالة واكثر من ذلك”.
واوضح ان “رؤساء الجامعات الجدد تم تعيينهم بالوكالة لمدة ثلاثة اشهر ليخضعون بعدها الى تقييم وفي حال اثبتوا جدارتهم في المنصب فأنهم سيكونون رؤساء بالأصالة”.انتهى 25ن