أنصار الله لـ”المعلومة”: نخطط لتنفيذ ضربات جديدة لمنشآت نفطية ومواقع عسكرية داخل العمق السعودي

0
289

المعلومة/ خاص…

أكد ممثل حركة أنصار الله اليمنية في العراق محمد القبلي، الثلاثاء، أن حركته ستنفذ ضربات صاروخية جديدة خلال الساعات المقبلة تستهدف عدد من المنشآت الحيوية داخل العمق السعودي، فيما بين أن حركة أنصار الله وسعت دائرة الاستهداف الصاروخي تجاه السعودية.

وقال القبلي في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “الهجمات التي حققتها حركة أنصار الله داخل العمق السعودي تعد البداية لهجمات مرتقبة ستنفذ تجاه عدد كبير من المنشآت الحيوية السعودية”، لافتا إلى إن “العملية التي تم تنفيذها تأتي في سياق الدفاع عن النفس كون اليمن تتعرض للحصار والقصف البحري والجوي المستمر منذ سنوات من قبل السعودية وحلفائها”.

وأضاف أن “الساعات المقبلة ستشهد هجمات صاروخية مركزة لحركة أنصار الله داخل العمق السعودي تجاه عدد من المواقع النفطية والعسكرية”، مبينا أن “الحركة وسعت دائرة الاستهداف الصاروخي تجاه المناطق السعودية”.

وبين القبلي، أن “استهداف خطوط نقل النفط السعودية حققت نتائج كبيرة أبرزها ارتفاع أسعار النفط، فضلا عن شلل القطاع النفطي السعودية بنسبة كبيرة كونه توقف عن الإنتاج”، موضحا أن “الهجمات ستستمر حتى خلاص اليمن من الحصار وحرب الابادة التي تقوم بها السعودية ضد المدنيين”.

وكانت قناة المسيرة قد أفادت بأن طائرات مسيرة تابعة لقوات “أنصار الله” اليمنية، نفذت اليوم الثلاثاء “عملية عسكرية كبرى” ضد أهداف سعودية، ونقلت القناة عن مصدر قوله إن “هذه العملية العسكرية الواسعة تأتي ردا على استمرار العدوان والحصار على أبناء شعبنا”، مضيفا أن “أنصار الله مستعدة لتنفيذ المزيد من الضربات النوعية والقاسية في حال استمر العدوان والحصار الجائر”.

وتقود السعودية تحالفا في اليمن ينفذ، منذ مارس 2015، عمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، فيما يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75% من عدد السكان، إلى المساعدة والحماية الإنسانية. انتهى 25 ت