ريابكوف: تجب الاستفادة القصوى من محادثات لافروف وبومبيو

0
44

المعلومة/بغداد..

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، أن موسكو ستحاول الاستفادة إلى أقصى حد، من المحادثات بين وزيري الخارجية الروسي والأمريكي، لتحقيق الاستقرار في العلاقات الثنائية بين البلدين.
وأوضح سيرغي ريابكوف، أنه سيتم خلال ذلك أيضا، تحديد الطرق اللاحقة لحل جميع القضايا الخلافية.
وذكر أن من بين القضايا، التي سيناقشها الوزيران سيرغي لافروف، ومايك بومبيو، الوضع في كل من فنزويلا وسوريا وأوكرانيا
وأشار ريابكوف إلى وجود العديد من السيناريوهات، حول القضايا السورية التي تتطلب مناقشة ودراسة موضوعية. وقال: “تحتاج القضية الأوكرانية للنظر بشكل مفصل أيضا”.
وأضاف: “نحن نعتقد، أن الإدارة الأمريكية الحالية، تتصرف في جميع هذه الاتجاهات، إما بشكل تتجاهل فيه مصالحنا، وتتصرف في بعض الأحيان مسترشدة بأفكار غير دقيقة حول ما يحدث، أو لا تأخذ في الاعتبار، كما يجب، الأفكار والمقترحات التي طرحها الجانب الروسي”.
وذكّر ريابكوف، بأن هذه أول زيارة لبومبيو إلى روسيا بصفته وزير الخارجية الأمريكي. وشدد على أن أحد أهم مواضيع المباحثات، ستكون مراقبة التسلح.
وقال إن الجانب الروسي، يود أن يفهم ما إذا كانت الولايات المتحدة مستعدة لمواصلة العمل من أجل إزالة العوائق المتراكمة في العلاقات بين البلدين وإيجاد طريق للمضي قدما.
وأضاف: “يهمنا جدا أن نفهم، هل الإدارة الأمريكية مستعدة، وفقا لمضمون المحادثة الهاتفية التي جرت في 3 مايو بين رئيسي الدولتين، للعمل لإزالة العوائق في علاقاتنا وإيجاد طريقة محددة للمضي قدما”؟ وأكد أنه لا يوجد حتى الآن أي وضوح في هذا الموضوع.
ووفقا له، تحتاج روسيا إلى حوار مكثف مع الولايات المتحدة بشأن مراقبة التسلح والحد من الأسلحة، وذلك لوجود أزمة واضحة في هذا الموضوع.انتهى / 25م