البناء يتهم شخصيات تنفذ اجندات خارجية هدفها حل الحشد الشعبي

0
267

المعلومة/ خاص ..

بين النائب عن تحالف البناء علي الغانمي، الجمعة، ان من يسيء من للحشد الشعبي ويطالب بحله لايمكن اعتباره جزء من العملية السياسية، لافتاً الى ان هناك شخصيات تنفذ اجندات خارجية هدفها حل الحشد الشعبي.

وقال الغانمي في تصريح لـ /المعلومة/، ان “من لديه مواقف سلبية تجاه الحشد الشعبي لايمكن اعتباره جزءاً من العملية السياسية في العراق، لان الحشد مؤيد من العملية السياسية ومصوت عليه داخل البرلمان ويحمل الصفة القانونية وله ارتباطات بالقيادة العامة للقوات المسلحة”.

واضاف ان “ الحشد الشعبي له الدور الابرز في محاربة داعش وتعبئة الجماهير باتجاه التخلص من خطر الارهاب الذي اجتاح العراق، اضافة الى ان الحشد يمتلك الدعم الشرعي والتأييد الجماهيري، وكلها تؤكد الصفة القانونية للحشد ووجوده”.

واوضح ان “العملية السياسية تم الحفاظ عليها بفضل الحشد الشعبي، ولولا وجوده لما كان هناك تداول سلمي للسلطة، وبالتالي لايمكن لاي شخصية سياسية ان تنادي بالاساءة او حل الحشد الشعبي”.

واكد ان “من يطالب بحل الحشد الشعبي مدفوع من جهات خارجية لينفذ اجنداتها داخل العراق، الامر الذي لايمكن تقبله في الشارع العراقي والعملية السياسية، خاصة ان الحشد قاتل ضد الارهاب ويقدم الخدمة اليوم لاهالي المناطق المنكوبة جراء السيول”. انتهى 25ن