وفد أممي يطلع عن قرب على التطورات في السودان

0
100

المعلومة/ متابعة

استعرض أعضاء اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان أمام وفد لعدد من المنظمات الأممية تطورات الأوضاع في البلاد، مجددا نفيه بوجود انقلاب. كما أعلن عن زيارة قريبة لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي للسودان.

وقال المجلس العسكري في بيان، اليوم الخميس: “أطلعت اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي وفد ممثلي المنظمات الدولية بالسودان، على مجمل الأوضاع الأمنية والسياسية بالبلاد، وأجابت اللجنة خلال اجتماعهما بالوفد بالقصر الجمهوري اليوم، على استفسارات الوفد حول توقيتات تشكيل الحكومة المدنية وسير التفاوض مع القوى السياسية بالبلاد بالإضافة إلى التعامل مع مهلة الاتحاد الأفريقي”.

وشمل وفد اللجنة السياسية الفريق أول جلال الدين الشيخ الطيب والفريق الركن شمس الدين كباشي الناطق الرسمي باسم المجلس مسؤول ملف السلام، بحسب البيان.

وأضاف المجلس أن أعضاء اللجنة أكدوا خلال اللقاء أن:”التغيير الذي جرى بالبلاد يمثل انحيازا للمطالب الشعبية وليس انقلابا، وشددوا على اهتمام المجلس بتحقيق السلام بالبلاد، وأشاروا إلى بدء الاتصالات بالحركات غير الموقعة على اتفاقية السلام واستمرارها تعزيزاً للسلام والاستقرار”.

وأكد عضوا اللجنة السياسية:”التزام المجلس بكافة الاتفاقيات والمواثيق الدولية، معلنين عن زيارة لرئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي للبلاد خلال اليومين القادمين للتواصل مع المجلس والقوي السياسية بالبلاد”، بحسب البيان.

وتضمن الوفد الأممي:”الممثل المشترك الخاص للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي رئيس بعثة اليوناميد ورئيس مكتب الأمم المتحدة بالخرطوم، وممثل اليونيسف ومسؤول مكتب الاتحاد الأفريقي بالخرطوم”.

ويشهد السودان حالياً، مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق، عمر البشير، يوم 11 نيسان/أبريل الجاري، إثر حراك شعبي، وتولى مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي ما اضطره بعد ساعات لمغادرة موقعه مع نائب رئيس المجلس، رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس المفتش العام للقوات المسلحة السودانية، الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان. انتهى 25ن