ما مصير الخدمات للبيوت المشيدة في الأراضي الزراعية ببغداد؟

0
190

المعلومة/ خاص…

بينت أمانة العاصمة بغداد، السبت، إمكانية إيصال الخدمات للبيوت المشيدة في الأراضي الزراعية في العديد من مناطق بغداد.

وقال المتحدث باسم الأمانة حكيم عبد الزهرة في تصريح لـ/ المعلومة/، إن “أمانة بغداد غير ملزمة قانونيا بإيصال الخدمات من ماء ومجاري وكهرباء وإكساء للشوارع في المناطق الزراعية التي تضمها العاصمة”، لافتا إلى إن “أمر إيصال الخدمات بحاجة إلى تغير جنس الأرض من الزراعي للسكني”.

وأضاف أن “العاصمة بغداد تضم مناطق كبيرة جنس أرضها زراعيا حيث أن السنوات الأخيرة تزايدت عمليات البناء في تلك الأراضي كونها رخيصة الثمن”، مبينا أن “الأمانة تسعى إلى إيجاد صيغة معينة لإيصال الخدمات لتك المناطق وحل مشكلة الخدمات فيها”.

وأكدت لجنة الخدمات النيابية، في وقت سابق، أن مسودة قانون منع تحويل جنس الأراضي من زراعي إلى سكني ستستثني البيوت المشيدة على الأراضي الزراعية خلال الأعوام السابقة، فيما بينت أن القرار سيمنع تشييد البيوت في الوقت الحالي في المناطق الزراعية للحد من ضياع المساحات الخضراء وتجريف البساتين.انتهى 25 ت