وزير الخارجية اليمني: دعواتنا للسلام صادرة من موقف قوة

0
123

المعلومة/بغداد..
أكد وزير الخارجية اليمني هشام شرف، السبت، أن دعوات السلام الصادرة عن القيادة الوطنية في صنعاء، تأتي من موقف قوة وليس ضعف وهي دعوات سلام الشجعان.
ونقل موقع “المسيرة نت” عن شرف قوله، إن “هذه الدعوات النابعة من الحرص على حقن الدماء اليمنية، وتقدير صمود الشعب اليمني طوال خمسة أعوام من العدوان والحصار”، مؤكدا أن “المطلوب سلام عادل ومُشرف يجمع ولا يفرق، ويحقق الاستقرار لليمن وشعبه”.
وأضاف أن “حكومة الفنادق الهلامية كلما شعرت بأن هناك بصيص أمل وضغط من المجتمع الدولي باتجاه تحقيق السلام، يزداد تباكى أفرادها أمام المجتمع الدولي على أنقاض شرعية مزعومة ومنتهية لا مكان لها على أرض الواقع فهي غير قادرة على العودة إلى أرض الوطن، بما في ذلك العودة إلى عدن التي سمتها بالعاصمة المؤقتة لها، ويعرف الجميع بأنهم مجموعة أفراد لهم مصالحهم الخاصة بعيدا عن اليمن وشعبه بالمحافظات الشمالية والجنوبية ويحركهم تحالف العدوان كيف ما يشاء”.
ولفت شرف إلى أن “السعودية وأسيادها في الإدارة الأمريكية بالبيت الأبيض بواشنطن هم أصحاب القرار الأول والأخير في استمرار هذه الحرب وفي إعاقة السلام وهما المحركين الأساسيين للعدوان على اليمن منذ لحظته الأولى وحتى الآن وهم المتسببين في ما خلفه من تدمير وجرائم وكوارث إنسانية، وأن حكومة الفنادق الهلامية والشرعية الوهمية ماهي إلا أدوات تتحكم بها وتوجهها لتحقيق أهدافها العدوانية”. انتهى/25