الإصلاح يرد على الحلبوسي: ملف التواجد الأميركي لن يطوى الا باخراج آخر جندي

0
157

المعلومة/بغداد..

أكد رئيس الكتلة النيابية لتحالف الإصلاح والاعمار صباح الساعدي، الأحد، أن ملف التواجد العسكري الأجنبي والأميركي في العراق لن يطوى الا بإخراج آخر جندي من البلاد، داعيا رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي الى احالة مقترح القانون الذي تقدم به الى رئاسة مجلس النواب حول إنهاء الاتفاقية الأمنية والقسم الثالث من اتفاقية الإطار الاستراتيجي إلى اللجان المختصة.

وقال الساعدي في بيان تلقت /المعلومة/، إن “مقترح القانون الذي تقدم به الى رئاسة مجلس النواب حول إنهاء الاتفاقية الأمنية والقسم الثالث من اتفاقية الإطار الاستراتيجي الموقعتين مع الولايات المتحدة الأمريكية مازال قائما وانه لم يقم بسحب مقترح القانون”، معتبرا أن “الحديث عن سحب مقترح القانون ( وهم كبير ) وقع فيه البعض فان موضوع السيادة الوطنية موضوع غير قابل للمساومات والمجاملات بسبب اللقاءات او الزيارات”.

ودعا الساعدي رئيس مجلس النواب إلى “احالة مقترح القانون الذي تقدمنا به الى اللجان المختصة وهي الامن والدفاع والعلاقات الخارجية وفقا لأحكام النظام الداخلي وهذه اللجان لايمكنها ان تقرر بدلا من المجلس مع اصرارنا على المضي بتشريع القانون كما ينص عليه النظام الداخلي كما ان الرئاسات الثلاث مع احترامنا لها لايمكنها ان تحل محل مجلس النواب وإلغاء اختصاصاته التشريعية والرقابية”.

ولفت الساعدي إلى أن “ اخراج القوات الأجنبية بما فيها الأمريكية من الأراضي العراقي وإلغاء المعسكرات والقواعد العسكرية الأجنبية في العراق هو من اهم الموضوعات التي ( لا يمكن ان تطوى نهائيا ) الا بإخراج اخر جندي اجنبي وإغلاق اخر قاعدة ومعسكر للقوات الأمريكية والأجنبية في العراق”. انتهى/25