البناء:المناورات العراقية السورية إلايرانية على الحدود ستقطع الطريق امام واشنطن بدعم داعش

0
106

المعلومة / خاص…
اعتبر النائب عن تحالف البناء حنين قدو، الأحد، إجراء المناورات الثلاثية بين العراق وسوريا وإيران على الحدود أمر ملح وضروري لقطع الطريق أمام واشنطن لفرض نفوذها، فيما أكد أن الحكومة العراقية عازمة بشكل جاد على إجراء تلك المناورات لمعرفة جاهزية قواتها الأمنية في مسك الملف الحدودي دون التدخل الأجنبي.
وقال قدو في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “الأمن العراقي مرتبط ارتباطا مباشرا بالأمن السوري والإيراني وإجراء مناورات مشتركة ستحقق لجميع الدول الإقليمية الاستقرار الأمني والخلاص من التحركات الإرهابية في المنطقة”، لافتا إلى إن “إجراء المناورات الثلاثية بين العراق وسوريا وإيران على الحدود أمر ملح وضروري لقطع الطريق أمام واشنطن بفرض نفوذها ومنع دعم عصابات داعش الإرهابية التي تحاول استغلالها كورقة ضغط في البقاء داخل العراق”.
وأضاف أن “الحكومة العراقية عازمة بشكل جاد على إجراء تلك المناورات بالتعاون مع سوريا وإيران لمعرفة جاهزية قواتها الأمنية في مسك الملف الحدودي دون التدخل الأجنبي، فضلا عن معرفة الثغرات على الحدود العراقية السورية”، مبينا أن “اجتماع قادة الصف الأول المرتقب الذي دعا إليه رئيس الجمهورية برهم صالح سيحدد موقف الحكومة العراقية من القوات الأمريكية بالبقاء أو إخراجها بشكل كامل”.
وتحتضن العاصمة السورية دمشق، اليوم الأحد، اجتماعا ثلاثيا يضم العراق وإيران وسوريا لبحث مكافحة الإرهاب، مشيرا إلى أن الاجتماع سيناقش تطوير التعاون الدفاعي العسكري واجراء مشاورات تتعلق بمكافحة الارهاب والتنسيق بين ايران والعراق وسوريا في مواصلة مكافحة المجموعات الارهابية فضلا عن متابعة احدث آليات ايجاد الاستقرار والامن بالمنطقة.انتهى25 ت