عمليات بغداد: سيارات مظللة وكرفان حزب الحل قطعت طريق السابلة في الأعظمية

0
56

المعلومة / بغداد…
أصدر قيادة عمليات بغداد، الأحد، توضيحا بشأن ملابسات اقتحام مقر حزب الحل في العاصمة، مبينة ان سيارات مظللة وكرفان الحزب المذكور قطعت الطريق أمام السابلة في الأعظمية.
وقالت القيادة، في بيان تلقت / المعلومة /، نسخة منه، إنه “رداً على بيان حزب الحل الذي اتهم فيه قوة من اللواء (44) في الفرقة (11) التابعة لقيادة عمليات بغداد باقتحام مقر الحزب في منطقة الأعظمية، ولبيان الحقائق نود أنْ نوضح ما يلي: بالساعة السابعة والنصف من صباح يوم أمس السبت قامت قوة مشتركة من وحدات متجحفلة تابعة للفرقة (11) بعملية تفتيش اعتيادي لمنطقة الأعظمية، وهو سياق عمل تقوم به القوات الأمنية بشكل دوري ومنتظم”.
وأضاف، أن “أفراد القوة لاحظوا وجود عجلات مدرعة ومظللة مركونة على الرصيف وبشكل عرضي مما يسبب إعاقة حركة السابلة، وكذلك وجود (كرفان) موضوع على الرصيف أمام أحد المنازل في الأعظمية محلة (316)، مما حدا بالقوة إلى الاستعلام عن مرجعية هذا العجلات والكرفان، مع العلم أن الدار لم تكن عليه أية علامة تشير إلى أنه مقر لحزب معين، ولم يتم الدخول إلى الدار مطلقاً”.
وتابع البيان، أنه “بعد الاستفسار من الشخص الذي في الدار، تم تبليغه برفع الكرفان وإدخاله مع العجلات إلى داخل الدار حتى لا يعيق سير المواطنين”، مؤكداً أن “القوات لم تدخل إلى الدار بأي شكل من الأشكال”.
يذكر أن حزب الحل طالب، أمس السبت، قيادة عمليات بغداد ببيان أسباب اقتحام مقره في الأعظمية (بحسب قوله)، مشيراً إلى احتفاظه بحقه في إقامة دعوى قضائية على الجهة المعنية.انتهى 25