الحشد الشعبي يطالب عبد المهدي باستدعاء السفير الأمريكي وتسليمه مذكرة احتاج شديدة اللهجة

0
297

المعلومة / خاص…
طالب المتحدث الرسمي باسم الحشد الشعبي محور الشمال علي الحسيني، السبت، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي باستدعاء السفير الأمريكي لدى بغداد وتسليمه مذكرة احتاج شديدة اللهجة بشأن وصف واشنطن للحشد الشعبي بـ(القوات الطائفية)، فيما استغرب صمت الحكومة من الانتهاكات الأمريكية تجاه الحشد الشعبي.
وقال الحسيني في تصريح لـ/ المعلومة/، إن “المساس بهيبة الحشد الشعبي يعد انتهاكا لسيادة العراق كونه جزء من القوات الأمنية العراقية”، لافتا إلى إن “الحكومة ملزمة بالرد واتخاذ الإجراءات الرادعة لتلك التدخلات الأمريكية تجاه الحشد الشعبي ووضع حد لتدخلات ترامب الرعناء بالشأن الأمني والسياسي للعراق”.
وأضاف أن “صمت الحكومة على تصريحات المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية روبرت بلادينو بشأن وصفه الحشد الشعبي بالقوات الطائفية أمر غريب ومرفوض”، مطالبا “عبد المهدي باستدعاء السفير الأمريكي لدى بغداد وتسليمه مذكرة احتاج شديدة اللهجة بشأن وصف بلادة للحشد الشعبي بالقوات الطائفية”.
واعتبرت لجنة الأمن والدفاع النيابية ، اليوم السبت ، تصريحات المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية روبرت بلادينو بشأن وصفه الحشد الشعبي بـ(القوات الطائفية) بأنه “مساس بسيادة العراق”.
وكان المتحدث الرسمي باسم الخارجية الامريكية روبرت بلادينو قد هاجم ، اليوم السبت، قوات الحشد الشعبي مجددا، واصفا اياها بـ”القوات الطائفية”. انتهى 25 ت