الحكومة تفشل في فرض الضرائب على المولات وصالونات الحلاقة

0
67

المعلومة/بغداد..

أعلنت مديرة هيئة الضرائب العامة ناجحة عباس علي، الأربعاء، عن الغاء الضرائب التي كانت من المقرر فرضها على المولات وصالونات الحلاقة، عازية ذلك الى عدم تعاون المواطنين.

وقالت علي في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” الرسمية واطلعت عليه /المعلومة/، إن “الهيئة حاولت ان تفرض الضرائب عليها وكان من المقرر تطبيقها العام الماضي، لكن عدم التعاون من قبل المواطنين اضطر الدائرة الى الغائه في موازنة العام 2019 لكن ضريبة المبيعات للهاتف النقال والخدمة المقدمة بالفنادق والمطاعم كافة عدا الشعبية، لها رسم اعمال معين مع الابقاء على الضرائب المخصصة لشريحة الموظفين وفق النسب المعينة سابقا على الراتب الاسمي حصرا”.

وأكدت  “استمرار فرض الضرائب على شركات جولات التراخيص وان تسديدها يجري بشكل منتظم، اذ تم شمولها بقسم كبار الموظفين التقدير الذاتي، اي نستلم صك الضريبة وندققه من الشركة”، مشددة على “ضرورة نشر الوعي الضريبي، لان المجتمع يفتقر لهذه الثقافة والدراية بان العائدات الضريبية تعد ساندة للعائدات النفطية”.

واوضحت، أن “الدائرة نجحت خلال الاعوام الاخيرة بتعظيم وارداتها المالية بالشكل الذي ينسجم والتطلعات الرامية لتعدد مصادر تمويل الموازنة الاتحادية، اذ شهدت العائدات قفزات كبيرة، فقد وصلت مبالغ الضريبة الاجمالية في العام 2015 الى ترليون و723 مليار دينار وارتفعت في العام  2016 لتصبح ثلاثة ترليونات و408 مليارات دينار وشهد العام 2017 ارتفاعا ملحوظا وصل الى خمسة ترليونات و28 مليار دينار”.

وتابعت علي، ان “العائدات الضريبية للعام 2018 بلغت اربعة ترليونات و134 مليار دينار بانخفاض نسبي عن العام 2017، بسبب تسديد عائدات لاعوام متراكمة كايرادات الشركات النفطية والامانات، حيث بلغت ايرادات الشركات النفطية بحدود ترليون و413 مليار دينار”.

وتوقعت مديرة هيئة الضرائب ان “تتجاوز مبالغ الضريبة الاجمالية خمسة ترليونات دينار، ودليل ذلك ان العائدات الضريبية لشهري كانون الثاني وشباط ارتفعت بشكل جيد وكانت عائدات شباط بحدود 186 مليار دينار”. انتهى/25