الكناني: الحكومة تخضع للرغبات الأميركية

0
147

المعلومة/بغداد..

حذر الخبير الامني حسين الكناني، الاثنين، من نشاط المجاميع الارهابية في المناطق الغربية نتيجة الدعم الاميركي والصمت الحكومي، مؤكداً ان الحكومة تخضع للرغبات الاميركية الساعية الى قطع خط امداد محور المقاومة الممتد من طهران الى لبنان.

وقال الكناني في تصريح لـ /المعلومة/، ان “الادارة الاميركية لديها نفوذ في العراق وتمتلك تأثيرا كبيراً على الحكومة وبالتالي نلاحظ خضوع الحكومة للرغبات الاميركية”، مشيرا إلى أن “ القوات الاميركية استخدمت القوة واستهدفت قطعات القوات الامنية والحشد الشعبي عند اقترابها من مناطق تعتقد انها خطوط حمراء لايمكن للعراقيين تجاوزها”0

واضاف ان “اميركا تحظر على القوات الامنية تسيير طائراتها فوق المناطق الغربية وخاصة وادي حوران لتنفيذ ضربات جوية ضد عناصر داعش الارهابي الموجود في تلك المناطق”، مبينا أن “الادارة الاميركية تستخدم المجاميع الارهابية من اجل الضغط على الحكومة العراقية او السورية من خلال استخدام الارهابيين الذين آوتهم في الصحراء، لاستهداف القوات الامنية والحشد الشعبي”.

واكد الكناني، ان “منطقة وادي حوران والغربية فيها الكثير من الملاذات الامنة للارهابيين، وسكان هذه المناطق يرغبون بعودة الاميركان، وتم ملاحظة ذلك من خلال توجيه الدعوى للاميركان بدوافع قومية او طائفية، وبالتالي فأن اميركا تراهن في تلك المنطقة على قطع الطريق وفصل الحدود العراقية السورية لقطع خط امداد محور المقاومة الممتد من طهران الى لبنان”. انتهى/ 25ن