الحاج: الفياض قام بخطوة صحيحة في عين الأسد وقد تواجه معارضة

0
211

المعلومة/بغداد..

بين الخبير الامني كاظم الحاج، الاحد، ان خطوة مستشار الامن الوطني رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض بزيارة قاعدة عين الاسد في الانبار تعد خطوة بالاتجاه الصحيح، محذراً من رفض بعض الكتل للارادة الشعبية باخراج المحتل من العراق.

وقال الحاج في تصريح لـ /المعلومة/، ان “اي زيارة من قبل مسؤول عراقي الى قاعدة التي تتواجد فيها القوات الاميركية هو ناتج عن ضغط شعبي واضح على الكتل السياسية، وبالتالي لابد من الاستجابة للارادة والضغط الشعبي”.

واضاف الحاج، أن “المسؤولين لابد ان ينقلوا الصورة الحقيقية لقاعدة عين الاسد، لا الصورة التي ينقلها الاميركان للمسؤول، بالاضافة الى ان المسؤول الذي يذهب الى القاعدة الاميركية يجب ان يكون غير خاضع للارادة الاميركية من اجل تكون هناك رؤية لدى الحكومة العراقية في التعامل مع القوات المحتلة”.

واوضح ان “ذهاب المسؤولين العراقيين الى قاعدة عين الاسد خطوة بالاتجاه الصحيح شريطة عدم التأثير بالارادة الشعبية في عدم اخراج القوات الاميركية، اي لابد ان تكون خطوة اولى لاصدار قانون لاخراج القوات المحتلة وليس العكس، خاصة ان التواجد الاميركي اصبح معروفاً بغاياته وخاصة في المنطقة المحصورة بين خطي طول 40 و42 غربي العراق”، مؤكدا أن “هناك بعض الكتل التي تمثل اجندات داعميها، وقد ترفض القرارات البرلمانية لاخراج القوات الاميركية المحتلة من قواعدها وطردها خارج البلاد”. انتهى/ 25ن