نائب: واشنطن تضغط على عبد المهدي لجعل العراق قنبلة موقوته بايواء سجناء داعش ونفاياته

0
220

المعلومة/بغداد..
أكد النائب عن تحالف البناء حنين قدو، الخميس، أن الولايات المتحدة الأميركية تضغط بشكل كبير على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لقبول جميع عناصر “ داعش” من العراقيين والأجانب لتحويل الأراضي العراقية الى سجن لهم ولنفاياتهم.
وقال قدو في تصريح لـ/ المعلومة/، إن “واشنطن تمارس ضغوطا كبيرة تجاه عبد المهدي لقبول جميع عناصر عصابات داعش الإرهابية المستسلمة داخل الأراضي السورية وجعل العراق سجنا ومكب لنفايات الإرهاب”، لافتا إلى إن “عبد المهدي لم يتخذ موقف حتى الآن بشأن قبول الدواعش الأجانب من عدمه”.
وأضاف أن “موقف عبد المهدي مرهون بالحصول على الضمانات من الدول التي تنتمي لها تلك العصابات الإجرامية والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان لعدم إدانة العراق بانتهاك الحقوق الإنسانية لتلك الجماعات”، مبينا أن “محاكمة الأجانب داخل العراق أمر خطير ويعرض القضاء العراقي للمسائلة الدولة”.
واوضح قدو، أن “الحكومة ملزمة برفض استلام عصابات داعش الإرهابية من الأجانب للحفاظ على امن البلاد وعدم جعلها عرضة للمخططات الأمريكية الهادفة لزعزعة الأمن”.
وعد النائب عن دولة القانون محمد شياع السوداني، في وقت سابق، عملية جمع عناصر “ داعش” وعوائلهم في العراق بأنها أشبه بعملية طمر لنفايات نووية داخل الأراضي العراقية. انتهى/25ت