نائبة تطالب بتشكيل لجنة تقصي حقائق بشأن استلام نواب رشاوى من السفارة الأمريكية

0
82

المعلومة / خاص…
طالبت النائبة عن تحالف الفتح ميثاق الحامدي، الاثنين، بتشكيل لجنة تقصي حقائق داخل مجلس النواب لبيان حقيقة استلام عدد من النواب رشاوى ومبالغ مالية من السفارة الأمريكية ببغداد لعدم التصويت على مسودة قانون إخراج القوات الأجنبية من البلاد.
وقالت الحامدي في تصريح لـ/ المعلومة/، إن “مجلس النواب ملزم بتشكيل لجنة تقصي حقائق نيابية لكشف حقيقة ما تناقلته بعض وسائل الإعلام بشأن استلام عدد من النواب رشاوى ومبالغ مالية من السفارة الأمريكية في بغداد لعدم التصويت على مسودة قانون إخراج القوات الأجنبية المتواجد في البلاد بشكل غير شرعي”، لافتة إلى إن “الأمر قد يكون محاولة تسقيط إعلامي لعدد من النواب أو لمجلس النواب بشكل كامل”.
وأضافت أن “تشكيل هذه اللجنة سيحل الكثير من الإشكاليات والشبهات التي تدور حول النواب الذين وردت أسماءهم في عدد من التقارير الصحفية”، مطالبة “رئاسة البرلمان بتشكيل اللجنة للوصول للحقائق وعرضها أمام الرأي العام”.
وكشف مصدر نيابي لوكالة / المعلومة /، الاثنين من الأسبوع الماضي 4/2/2019 ، عن قيام السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد بشراء ذمم عدد من النواب والكتل السياسية داخل مجلس النواب لعدم التصويت على مسودة قرار إخراج القوات الأجنبية من البلاد وعلى رأسها القوات الأمريكية القتالية.
وكانت صحيفة “الأخبار” اللبنانية كشف، أول أمس السبت، عن تقديم مسؤولين أميركيين “رشاوى” إلى نواب عراقيين لدفعهم إلى رفض تشريع قانون يطالب بإخراج القوات الأميركية من العراق.
وبحسب الصحيفة فإن من عُرف من النواب الذين قبلوا “هدايا مادية” كلّ من: كاظم العتيبي وزياد أحمد من ائتلاف “الوطنية” الذي يرأسه إياد علاوي، وناهدة زيد من “قائمة القرار العراقي” التي يتزعّمها أسامة النجيفي. انتهى25 ت