نائب يكشف عن محاولات أميركية لتنشيط “النقشبندية” و”انصار الدين” في محافظتين

0
134

المعلومة/بغداد..

حذر النائب عن تحالف البناء محمد كريم, السبت, من وجود محاولات أميركية لتنشيط جماعات “النقشبندية” و”حراس الدين” وبقايا حزب البعث المنحل في محافظتي الأنبار وصلاح الدين، متهما الأميركيين بمحاولة تكبيل الجهد الاستخباري والامني من التحرك.

وقال كريم في تصريح لـ/المعلومة/، إن “عودة نشاط الخلايا النائمة لداعش والنقشبندية وانصار الدين وبقايا تنظيم البعث في محافظتي الانبار وصلاح الدين حصل بعد قرارات بانسحاب قوات الحشد الشعبي من تلك المناطق”, مبينا ان “انسحاب قوات الحشد جاء بضغط امريكي وسياسيين محليين”.

واضاف ان “هذه الجماعات المتطرفة والاجرامية بدأت تتحرك بشكل شبه علني وبوجود القوات الأميركية وهذا دليل دامغ على ان من يدعم هؤلاء هم الامريكان ” .

ولفت كريم إلى أن “الأميركيين بدأوا منذ مدة بمحاولات تكبيل الجهد الاستخباري والامني”، مبينا أن “هناك عمل منظم يستهدف الاجهزة الامنية من عدم فسح المجال لهم من التحرك في متابعة الخلايا النائمة  وعدم تزويدهم بالتقنيات الحديثة”. انتهى/25م