السيستاني يطالب الحكومة بـ”ملامح نجاح” قريبة ويخص البصرة بالذكر

0
148

المعلومة/بغداد..

أكد المرجع الديني السيد علي السيستاني، الأربعاء، ضرورة أن تظهر ملامح التقدم والنجاح بعمل الحكومة العراقية قريبا وخصوصا في محافظة البصرة، فيما وجه تحذيرا للكتل السياسية بشأن تغيير منهجها.

وقال السيد السيستاني في بيان لمكتبه اطلعت عليه /المعلومة/، عقب لقائه الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة بعثتها في العراق جينين هينيس بلاسخارت، إن “امام الحكومة العراقية الجديدة مهام كبيرة وينبغي ان تظهر ملامح التقدم والنجاح في عملها في وقت قريب وبالخصوص في ملف مكافحة الفساد وتحسين الخدمات العامة وتخفيف معاناة المواطنين ولا سيما في محافظة البصرة”.

وأضاف، أن “الكتل السياسية اذا لم تغير من منهجها في التعاطي مع قضايا البلد فانه لن تكون هناك فرصة حقيقية لحلّ الازمات الراهنة”.

ولفت السيد السيستاني إلى أن “العراقيين دفعوا ثمناً باهضاً في دحر الارهاب الداعشي تمثّل في اعداد كبيرة من الشهداء والجرحى والمعاقين وخراب مناطق واسعة من البلد وكلفة مالية هائلة، وهناك حاجة ماسة الى اعادة إعمار المناطق المتضررة بالحرب وارجاع النازحين اليها بعد القيام بتأهيلها، ويجب أن يكون هذا من اولويات الحكومة وهو مما يساهم في تقليل خطر تنامي الفكر المتطرف في هذه المناطق مرة اخرى، كما ان على المنظمات الدولية ودول العالم المساعدة في سرعة تحقيق ذلك”. انتهى/25