النزاهة النيابية تكشف عن خروقات امنية وشبهات فساد بملف شركة “كي كارد”

0
247

المعلومة / بغداد ..

كشفت لجنة النزاهة النيابية, الخميس، عن وجود شبهات فساد بملف شركة “كي كارد” من خلال ادلة دامغة تثبت عدم حصولها على موافقة للعمل المصرفي من البنك المركزي العراقي , مشيرة الى ان اللجنة اشرت بوجود خروقات امنية.

وقال عضو اللجنة النائب خالد الجشعمي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “لجنة النزاهة النيابية فتحت تحقيقا بملف شركة كي كارد المختلطة عبر معلومات وصلت الى اللجنة تفيد بوجود خروقات امنية وشبهات فساد”.

واضاف ان “الشركة تمتلك 70% من الارباح و30 % مقسمة بالتساوي مع مصرفي الرافدين والرشيد حيث تم التأكد من ان الشركة غير مرخصة بالعمل المصرفي من قبل البنك المركزي العراقي الذي رفض منحها الاجازة وفق كتابة الصادر عام 2017 وقد حصلت اللجنة التحقيقية على نسخه منه”.

وبين الجشعمي ان “اللجنة استدعت مديرعام مصرف الرافدين ومعه مدير الدائرة القانونية وخلال التحقيق تبين بوجود شبهات فساد دامغة من خلال الكتب الرسمية التي حصلنا عليها من مصرفي الرافدين والرشيد”.

واوضح ان “مصرفي الرافدين والرشيد لايملكان اي قواعد بيانات رسمية لجميع موظفي الدولة فقط لدى الشركة التي مقرها في الخارج وهذا الامر خطير امنيا وتترتب عليه تبعات قانونية وامنية يعاقب عليها قانون العقوبات العراقي”, مؤكدا ان “الشركة يمكن لها تسريب المعلومات الى اي جهة دولية عن اي موظف في الدولة العراقية”. انتهى / 25م