هل ينجح الحكيم بجمع الصدر والمالكي؟

0
177

المعلومة/بغداد..

كشفت صحيفة “العربي الجديد”، الاثنين، عن تبني رئيس تيار الحكمة السيد عمار الحكيم مبادرة “طاولة متسديرة” من اجل اكمال تشكيل الحكومة، فيما اشارت إلى أن فرص التقارب بين رئيس تيار الصدري السيد مقتدى الصدر ورئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي “ضعيفة جدا”.

وقالت الصحيفة في تقرير اطلعت عليه /المعلومة/، إن “الحكيم تبنّى مبادرة لتطويق الأزمة السياسية التي منعت إكمال التشكيلة الحكومية”، مشيراً إلى أنه “يسعى إلى جمع تحالفي الإصلاح والبناء، عبر حوار حول طاولة مستديرة، وطرح الآراء المتعارضة بشأن المرشحين المختلف عليهم للحقائب الشاغرة”.

وأضافت، أن “الحكيم بدأ اتصالات أولية داخل تحالف الإصلاح بشأن الحوار، وقد حصل على موافقة من بعض قادة التحالف”، مشيرة إلى أن “الحكيم لن ينطلق باتجاه تحالف البناء، قبل أن يستقر رأي الإصلاح على هذه الخطوة. لكن بحسب المعطيات الأولية، فإنّ الإصلاح لا يعارض هذا التوجه، ويريد أن يحسم الخلاف، كونه داعما أساسيا لعبد المهدي”.

واشارت الصحيفة إلى أن “عقدة هذا الطرح تكمن في الخلاف العميق بين زعيم تحالف سائرون مقتدى الصدر، وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، إذ إنّ فرص التقارب بينهما ضعيفة جداً. أمّا الخلاف بين المالكي ورئيس تحالف النصر حيدر العبادي، فلا يشكل عقبة أمام فرص الحوار”. انتهى/25