الزبيدي يدعو إلى تغيير “كامل وشامل” للقيادات العسكرية في ثلاث محافظات

0
71

المعلومة/بغداد..

دعا وزير الداخلية الاسبق باقر جبر الزبيدي، السبت، إلى إجراء تغيير “كامل وشامل” للقيادات الأمنية في ثلاث محافظات، مشيرا إلى أن الخروقات الأخيرة هي جزء من المخطط الذي يهدف إلى أنشاء منفذ استراتيجي على الحدود العراقية السورية لتنفيذ المزيد من الإعمال الإرهابية.

وقال الزبيدي في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” واطلعت عليه /المعلومة/، إن “مايجري من خروقات إرهابية متكررة في محافظتي صلاح الدين والانبار وانتشار الدواعش في مناطق سبق إن اشرنا لها في محيط القائم والانبار سببه وجود حواضن للدواعش (العراقيين) الذين عادوا من سوريا و وسيعود المزيد منهم خلال الفترة المقبلة”.

وأضاف أن “هذه الخروقات هي جزء من المخطط الذي يهدف إلى أنشاء منفذ استراتيجي على الحدود العراقية السورية لتنفيذ المزيد من الإعمال الإرهابية ونقل الصراع إلى العمق العراقي من جديد بعد إن نقله الطيران العراقي البطل إلى العمق السوري”.

ولفت الزبيدي وهو قيادي بالمجلس الأعلى الإسلامي إلى أن “الحلول الترقيعية مع هذا المخطط لن تجدي نفعاً”، مبينا أن “الحل هو تغيير كامل وشامل للقيادات العسكرية والأمنية من الخطوط العليا والوسطى في صلاح الدين والانبار ونينوى”. انتهى/25