نائب: أمريكا فشلت في حماية الحدود العراقية السورية والبرلمان عازم على إلغاء الاتفاقية الإستراتيجية

0
57
امريكان1

المعلومة / خاص…
أكد النائب عن تحالف الإصلاح علي غاوي، الخميس، أن التحالف الدولي بزعامة الولايات المتحدة الأمريكية فشل في حماية الحدود العراقية السورية من الاختراق الأمني من قبل مجاميع داعش الإرهابي، فيما بين إن البرلمان عازم على إلغاء الاتفاقية الإستراتيجية مع واشنطن بعد الانتهاء من إكمال الكابينة الوزارية.
وقال غاوي في تصريح لـ/ المعلومة /، إن “القوات الأمريكية المتمثلة بالتحالف الدولي فشلت في حماية الحدود العراقية السورية بشكل متعمد لفتح ممرات أمنة لدخول مجاميع داعش الإرهابية للعمق العراقي مجددا”، لافتا إلى إن “القوات الأمنية من جهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي قادرة على مسك الحدود بشكل كامل دون مشاركة القوات الأمريكية أو التحالف الدولي بشكل عام”.
وأضاف أن “البرلمان عازم بشكل جدي على إعادة النظر بالاتفاقية الإستراتيجية مع واشنطن وإلغاءها بشكل كامل بعد الانتهاء من إكمال كابينة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لانها خالية من إي جدوى عسكرية أو أمنية”، مبينا إن “عدد من النواب يقودون حراكا نيابيا وطنيا واسعا بشأن إنهاء التواجد الأمريكي داخل البلاد”.
وكان القيادي في الحشد الشعبي هاشم الموسوي قد كشف، في وقت سابق، عن مخطط أمريكي يهدف إلى نقل إرهابي ادلب داخل العمق العراقي، فيما طالب الحكومة الاتحادية بالرد على الانتهاكات الأمريكية بشأن نصب الكاميرات الحرارية على الحدود العراقية السورية.
وكان النائب عن تحالف الفتح حسن سالم قد أكد، في وقت سابق، أن مجلس النواب والحكومة الحالية يعتزمان إلغاء الاتفاقية الإستراتيجية مع الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأيام المقبلة.انتهى 25 ت