نائب يحمل الحكومة مسؤولية “تمرد” شركات الاتصال من التزاماتها المالية

0
121

المعلومة / خاص…

حمل النائب عن تحالف الفتح محمد كريم ، الاثنين، الحكومة السابقة تمرد شركات الاتصال بعدم الإيفاء بالتزاماتها المالية، فيما بين إن البرلمان يعتزم إدراج أموال الاتصالات ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2019.

وقال كريم في تصريح لـ/ المعلومة/، إن “شركات الاتصالات (اسياسيل و زين و امنية وكورك) ستتعرض لسحب التراخيص عنها ومحاسبتها بشكل قانوني في حال استمرار تمردها بشأن عدم الإيفاء بالتزاماتها المالية مع الحكومة”، لافتا إلى إن “وزارة الاتصالات والحكومة السابقة تتحمل المسؤولية الكاملة تجاه تمرد هذه الشركات”.

وبين أن “البرلمان عازم على إدراج إيرادات شركات الاتصالات والضرائب المفروضة عليها ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2019″، مبينا إن “عدم إدراج تلك الأموال من قبل الحكومة السابقة تعد مخالفة قانونية”.

وأضاف أن “مجلس النواب يسعى لمتابعة الملف الخاص بشركات الاتصال خلال المرحلة القادمة كونها تشكل أضراراً بيئية كبيرة نتيجة الاستخدام الخاطئ لبعض أجهزة البث وانتشار الأبراج بشكل عشوائي”.

وكان النائب عن تحالف البناء وليد السهلاني قد عد، الاسبوع الماضي، عدم إدراج أموال المنافذ الحدودية والموانئ و شركات الاتصال ضمن الموازنة الاتحادية لعام 2019 بانه “مخالفة قانونية”.انتهى 25 ت