خبير امني يكشف عن تحركات أميركية على الحدود العراقية السورية لفتح ثغرة لـ”داعش”

0
161

المعلومة / خاص…
كشف الخبير الأمني حافظ البشارة ، الأحد، عن تحركات أميركية على الحدود العراقية السورية لتوفير الحماية لعناصر داعش المحصورين بتلك المنطقة وفتح ثغرة لها لدخول العراق، مبينا ان واشنطن تسعى لتامين حياة قيادات داعش المحصورة لتنفيذ مخططاتها في العراق والمنطقة.
وقال ال بشارة لـ/المعلومة/ ان “المحور الروسي الإيراني السوري وفصائل المقاومة حاصر قيادات داعش الكبيرة التي تحمل إسرار التنظيم بكاملة في منطقة على الحدود السورية العراقية”.
وأضاف أن “واشنطن لا تريد ان تقع تلك الرؤوس الكبيرة بيد محور المقاومة ولا تريد قتلهم”، مشيرا الى ان “الولايات المتحدة تسعى لتامين حياتهم بمنطقة داخل العراق واستخدامهم لإغراض تعمل واشنطن عليها في العراق والمنطقة”.
وأفاد ان “الطائرات الأميركية شوهدت وهي تجري عمليات استطلاع وإعاقة للقوات الأمنية والحشد الشعبي لمنع استهداف داعش وفتح ثغرة لهم باتجاه العراق”.
وعزى ال بشارة الدفاع الأميركي عن قيادات داعش الى “وجود مهام لم تنفذ بعد ، وتريد واشنطن من قيادات داعش تنفيذها وللحفاظ على إسرار تكوين هذا التنظيم المشكل من قبل المخابرات الأميركية”.
وبين الخبير الأمني هشام الهاشمي، اليوم الأحد، أن الخطر الذي يهدد الحدود العراقية السورية من قبل عصابات داعش يقع ضمن مساحة تقدر بـ 32 كم، لافتا الى ان أكثر من ثلاثة ألاف داعشي محصور ضمن تلك المنطقة بينهم 600 عراقي.انتهى25و

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here