خبير بريطاني يعزو ارتفاع “الاسلاموفوبيا” إلى الوهابية

0
228

المعلومة/ ترجمة …

اكد الخبير السياسي ورئيس مجلة السياسة اولا البريطانية ماركوس بابادوبولوس، الاثنين، أن ارتفاع جرائم الكراهية ضد المسلمين في بريطانيا ينبع الى حد كبير من جهل البريطانيين بالاسلام ونشر السعودية للارهاب المستوحى من الوهابية السلفية.

ونقلت قناة “برس تي في” الايرانية في مقابلة ترجمتها /المعلومة/عن بابادبولوس قوله إن “هناك قدرا كبيرا من الجهل بالاسلام في بريطانيا والغرب بشكل عام ، والناس في بريطانيا مصابون بالتشوش ، فهم يؤمون بان ما يخرج من السعودية وما يخرج من تنظيم داعش الارهابي في سوريا والعراق يمثل الاسلام الحقيقي وهذا امر بالطبع غير صحيح “.

واضاف بابادبولوس أن “ما تبثه السعودية في الداخل والخارج ليس الاسلام بل تفسيرا فاسدا ومفسدا لدين مسالم كما ان الارهابيين في سوريا مرة اخرى لايمثلون الاسلام بل يتبعون الوهابية السعودية “.

يذكر أن مجموعة مراقبة الكراهية ضد المسلمين في بريطانيا قد ذكرت ان عدد الهجمات ضد المسلمين في بريطانيا قد تصاعد الى رقم قياسي عام 2017 حيث ارتفعت الهجمات بنسبة 26 بالمائة وكان من بين الضحايا ست نساء من أصل عشرة ، وكان من بين الرجال ثمانية من بين كل عشرة رجال ، فيما تراوحت أعمار معظمهم بين 13 و 18 سنة”. انتهى/ 25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here