البديري: تركيا والسعودية تريدان إنشاء تحالفات طائفية والابقاء على المحاصصة

0
823

المعلومة / بغداد ..

اتهم النائب السابق علي البديري، الخميس، تركيا والسعودية بممارسة “ضغوط فاضحة” لجعل التحالفات السياسية مبنية على “أسس طائفية” وإعادة المحاصصة، مشيرا إلى أن الاجتماع الذي عقد مؤخرا في مدينة اسطنبول لم يكن “تشاوريا”.

وقال البديري في تصريح لـ/المعلومة/، إن “اجتماع اسطنبول لعدد من قادة المكون السني وعلى رأسهم رئيس البرلمان السابق سليم الجبوري لم يكن اجتماعا تشاوريا وانما بدعوة وضغط من تركيا وحلفائها من دول الخليج”.

واضاف ان “تركيا والسعودية المختلفتان شكلا والمتوافقتان مضمونا يهدفان الى الضغط على الكتل السياسية العراقية لجعل تحالفاتها تقوم على أسس طائفية والابقاء على المحاصصة”، مبينا ان “تركيا والسعودية تستخدم بعض السياسيين الذين لا يتمتعون بمقبولية لدى الشارع السني من اجل تنفيذ مآربهما”.

وكانت صحيفة “عكاظ” السعودية أكدت امس الأربعاء، أن اجتماع إسطنبول الذي عقدته قوى سنية بقيادة رئيس البرلمان المنتهية ولايته سليم الجبوري عمق الانقسامات بين القوى السنية، مشيرة إلى أن الشخصيات السنية أخطأت التقدير باجتماعها خارج الأراضي العراقية. انتهى/25م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here